السلطات التركية تعتزم فصل أشخاص من مؤسسات عديدة

السلطات التركية تعتزم فصل أشخاص من مؤسسات عديدة

المصدر: رويترز

نقلت محطة ”سي.إن.إن ترك“ ووسائل إعلام أخرى عن رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم قوله إن تركيا ستطرد أشخاصًا من العديد من المؤسسات، بما في ذلك الشرطة، والجيش، بموجب مرسوم سيصدر يوم الجمعة.

وفرضت تركيا حالة الطوارئ بعد فترة وجيزة من محاولة انقلاب في 2016، وظلت مفروضة منذ ذلك الحين مما قيد بعض الحريات، وسمح للحكومة بإصدار مراسيم متخطية البرلمان.

كما حصل الرئيس رجب طيب أردوغان، الذي فاز بولاية أخرى لمدة خمس سنوات في انتخابات أجريت في 24 يونيو /حزيران الماضي، على صلاحيات جديدة بموجب تعديل دستوري.

ووعد الرئيس بعدم تجديد حالة الطوارئ بعد انتهائها في 18 يوليو/ تموز.

ونقلت ”سي.إن.إن ترك“عن يلدريم قوله:“سينشر آخر مرسوم في ظل حالة الطوارئ الليلة، وستكون هناك عمليات فصل من الكثير من المؤسسات، وسيكون أغلبها من الشرطة، والجيش“.

وقال مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان في مارس/ آذار إن هناك نحو 160 ألفًا اعتُقلوا، وما يقرب من نفس العدد من موظفي الدولة فُصلوا في ظل تطبيق حكم الطوارئ.

وقالت وزارة الداخلية التركية في أبريل/ نيسان: ”إن اتهامات رسمية وجهت لنحو 77 ألفًا ممن اعتقلوا، وبقوا في السجن خلال محاكمتهم“.

ويتهم منتقدون أردوغان باستغلال الانقلاب الفاشل ذريعة لسحق المعارضة، وتقول تركيا إن الإجراءات ضرورية لمواجهة تهديدات للأمن القومي.

وسيؤدي أردوغان اليمين رئيسًا لولاية جديدة يوم الاثنين، ليبدأ عهد رئاسة تنفيذية قوية أقرها الناخبون الأتراك في استفتاء أُجري العام الماضي جاءت نتيجته بالموافقة بهامش ضئيل.