صحيفة: المتشددون في إيران يقفون خلف احتجاجات التجار للإطاحة بروحاني

صحيفة: المتشددون في إيران يقفون خلف احتجاجات التجار للإطاحة بروحاني

المصدر: طهران-إرم نيوز

قالت صحيفة الصانداي تلغراف البريطانية، إن التيار المتشدد في إيران يقف خلف الاحتجاجات التي نفذها التجار في بازار طهران قلب العاصمة التجاري.

وتعتبر الصانداي تلغراف أن المتشددين -في الغالب- دعموا الإضراب لزعزعة حكومة روحاني، لا سيما أنه يتعرض لانتقادات منذ وصوله إلى سدة الحكم في الفترة الأولى عام 2013، إذ يعارض المتشددون أي علاقات اقتصادية أو سياسية حاول روحاني ربطها مع الغرب.

وتقول الصحيفة، إن شهود عيان أكدوا أن المتشددين المقربين من المرشد الأعلى للثورة الإيرانية، آية الله علي خامنئي، تجولوا في منطقة البازار القديم في قلب العاصمة الإيرانية، طهران، وطالبوا أصحاب المتاجر بإغلاقها والمشاركة في الإضراب، كما أطلقوا عيارات نارية في الهواء فاستجاب لهم التجار.

وتضيف الصانداي تلغراف، أن المقربين من خامنئي أكدوا علنًا أن البلاد ستكون أفضل حالًا إذا رحل روحاني بحكومته حتى لو لم تكن هناك حكومة أخرى.

وقال علي فتح الله نجاد، الخبير الإيراني في المجلس الألماني للعلاقات الخارجية: “إن إدارة روحاني تواجه الآن مشكلة عميقة”.

ومن جهته اعتبر نايزان رافاتي، المحلل الإيراني في مجموعة الأزمات الدولية أن “التوقعات كانت مرتفعة بعد الاتفاق النووي، وأن الحكومة سوف تواصل نهجها، وتنتهي فترة العقوبات الصعبة، لكن القضايا الهيكلية مستمرة، مثل: الفساد وسوء الإدارة.”

أما الخبيرة الإيرانية سوزان مالوني، نائبة مدير السياسة الخارجية في بروكينجز والمسؤول السابق بوزارة الخارجية الأمريكية فتقول، إن هناك إدراكاً بأن إيران على حافة الانهيار، مستدركة  أنه “على مدى الأربعين عاماً الماضية، عانت إيران كثيرًا من الكوارث إلا أن القيادة أتقنت  فن البقاء “.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع