وفاة رئيس مجلس خبراء القيادة في إيران

وفاة رئيس مجلس خبراء القيادة في إيران

المصدر: طهران ـ من أحمد الساعدي

توفي رئيس مجلس خبراء القيادة في إيران آية الله محمد رضا مهدوي كني صباح الثلاثاء بعد صراع مع المرض استمر أربعة أشهر، بحسب ما ذكر رئيس مكتب رئاسة مجلس خبراء القيادة.

ولد آیة الله مهدوي کني في 5 آب/أغسطس عام 1921 في منطقة “کن” غربي طهران، وهو عالم دین وسیاسي إيراني تولی رئاسة مجلس خبراء القیادة منذ عام 2010 ومنصب الأمين العام لرابطة علماء الدین المناضلین.

کما تولی رئاسة جامعة الإمام الصادق، وکان أستاذا لمادة الأخلاق الإسلامية في هذه الجامعة.

ويقوم مجلس خبراء القيادة في إيران حسب المادة 107 من دستور 1979 بانتخاب المرشد الأعلى للثورة، ويحق للمجلس حسب المادة 111 من نفس الدستور خلعه إذا ثبت عجزه عن أداء واجباته أو فقد مؤهلا من مؤهلات اختياره.

ولا يجوز التصويت في البرلمان على أي نوع من التعديلات الدستورية قبل أن تصدر توصية من مجلس الخبراء بذلك الشأن، وتلزم توصياته وقراراته سائر أجهزة الدولة.

وعين أول مجلس خبراء عام 1979 من 70 عضوا قاموا بمراجعة مسودات الدستور وطرحوه في استفتاء شعبي يوم 2 كانون الأول/ ديسمبر 1979.

وفي العام 1982 ارتفع عدد أعضاء مجلس الخبراء إلى 83 عضوا بسبب التناسب الطردي بين زيادة عدد سكان إيران وعدد أعضاء المجلس، ويتألف مجلس الخبراء الآن من 86 عضوا ليس فيهم امرأة، وغالبية هؤلاء الأعضاء من رجال الدين.

وتقوم كل محافظة من محافظات إيران الـ28 باختيار ممثل لها في مجلس الخبراء، فإذا زاد عدد سكانها على المليون يحق لها انتخاب ممثل إضافي عن كل 500 ألف شخص، لذلك يوجد لطهران مثلا 16 ممثلا في مجلس الخبراء ولخراسان 8 ممثلين ولخوزستان 6 ولفارس 5.

وينتخبون بواسطة اقتراع شعبي عام ويجتمعون في دورة عادية كل سنة، ومقر اجتماعات مجلس الخبراء السنوية هو مدينة قم، إلا أن كل اجتماعات المجلس عقدت في العاصمة طهران.

وتبلغ مدة مجلس الخبراء ثماني سنوات، وأعضاؤه غير ممنوعين من تولي المناصب الحكومية المختلفة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع