مرجع إيراني مقرّب من النظام يؤيد الاحتجاجات الأخيرة – إرم نيوز‬‎

مرجع إيراني مقرّب من النظام يؤيد الاحتجاجات الأخيرة

مرجع إيراني مقرّب من النظام يؤيد الاحتجاجات الأخيرة

المصدر: طهران- إرم نيوز

أعلن أحد أبرز المراجع الدينية في مدينة قم وسط إيران، الثلاثاء، تأييده للاحتجاجات التي شهدتها العاصمة طهران، وبعض المدن الإيرانية خلال اليومين الماضيين، نتيجة تردي الأوضاع الاقتصادية، والمعيشية في البلاد.

وقال المرجع حسين نوري همداني، الذي يعد من المراجع الموالية للنظام، خلال استقباله عددًا من الناشطين في المجالات الثقافية، إن ”من حق الناس الاعتراض، والخروج للساحات نتيجة الوضع الاقتصادي الرديء“.

ودعا همداني المسؤولين في الحكومة، والنظام للاستماع لمطالب الشعب، واتخاذ إجراءات عاجلة لحل مشاكله الاقتصادية، وإدارة سوق صرف العملات الأجنبية بشكل يتناسب مع أوضاعه الاقتصادية، محذرًا في الوقت ذاته ممن أسماهم بـ“أصحاب الأجندات لركوب موجهة الاحتجاجات المشروعة“.

وتابع المرجع الديني:“علينا ألا نسمح باستثمار ذلك من قبل الأعداء، وركوب الموجة، وتجب مواجهة الفساد بقوة“، منوهًا إلى أنه ”من الظلم أنه في بعض العائلات هناك مجموعة من الشباب متعطلين عن العمل في منزل واحد، والأب يخجل منهم“.

وشهدت طهران، ومناطق مختلفة احتجاجات رفعت شعارات مناهضة للنظام، وحكومة حسن روحاني، بسبب غلاء الأسعار، وتردي الأوضاع الاقتصادية، بالإضافة إلى انهيار العملة المحلية.

وبلغ سعر صرف الدولار الأمريكي الواحد في سوق طهران اليوم 8000 تومان، بعدما بلغ أمس 9500 تومان.

كما أثر انهيار العملة على سوق المحال الكهربائية، والسيارات وغيرها.

ووصف وزير الاقتصاد الإيراني مسعود كرباسيان ”ارتفاع أسعار السيارات بهذا المستوى القياسي أنه غير منطقي“، متعهدًا بضبط سوق السيارات خلال الأيام المقبلة.

وقال نائب في البرلمان الإيراني في وقت سابق اليوم، إن ”بلاده في ظروف شبيهة بالحرب“، مطالبًا بضرورة أخذ مطالب الناس بعين الاعتبار.

وأضاف:“إذا لم نأخذ مطالب الناس بعين الاعتبار سنخسر، ويجب ألا نستهين بالتهديدات الأمريكية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com