طالبان ترفض دعوات من وجهاء أفغان لتمديد وقف إطلاق النار – إرم نيوز‬‎

طالبان ترفض دعوات من وجهاء أفغان لتمديد وقف إطلاق النار

طالبان ترفض دعوات من وجهاء أفغان لتمديد وقف إطلاق النار
In this photograph taken on November 3, 2015, Afghan Taliban fighters listen to Mullah Mohammad Rasool Akhund (unseen), the newly appointed leader of a breakaway faction of the Taliban, at Bakwah in the western province of Farah. A breakaway faction of the Taliban has appointed its own leader in the first formal split in the Afghan militant movement under new head Mullah Mansour, posing a fresh hurdle to potential peace talks. Mullah Rasool was named the leader of the faction in a mass gathering of dissident fighters this week in the remote southwestern province of Farah, according to an AFP reporter who attended the meeting. AFP PHOTO / Javed Tanveer (Photo credit should read JAVED TANVEER/AFP/Getty Images)

المصدر: الأناضول

رفضت حركة طالبان، اليوم الإثنين، دعوات من وجهاء وناشطين أفغان لتمديد وقف إطلاق النار الذي سرى هذا الشهر، قائلة إنها تكاد تكون دعوة للاستسلام للقوى الأجنبية.

ورفض ذبيح الله مجاهد، المتحدث باسم طالبان، ”شعارات“ السلام وحث نشطاء المجتمع المدني وغيرهم على عدم الانضمام إلى حركات، قال إنها لعبة في أيدي القوات الأمريكية والدولية التي ترغب الحركة في خروجها من أفغانستان.

وقال بيان: ”لم يتحدثوا عن الاحتلال أو انسحاب الأجانب. هدفهم أن نتخلى عن السلاح ونقبل النظام الذي فرضه الغزاة“.

ومنحت الهدنة على مدى أيام عيد الفطر الثلاثة هذا الشهر قوة دفع جديدة لدعوات السلام، إذ التقى خلالها مقاتلون عزل من طالبان وجنود ومدنيون في وسط العاصمة الأفغانية كابول.

ووصلت إلى كابول مجموعة صغيرة في مسيرة سلام سيرًا على الأقدام من إقليم هلمند بجنوب البلاد، هذا الشهر، واكتسبت شهرة بعد مناشداتها لكل الأطراف بإنهاء الصراع المستمر منذ 40 عامًا.

وفي منطقة جاني خيل، عقد وجهاء اجتماعًا حضره مئات الأشخاص، مطلع هذا الأسبوع، وطالبوا قوات الحكومة ومقاتلي طالبان بوقف القتال في منطقتهم.

وكان الرئيس الأفغاني أشرف غني أمر قوات الحكومة بوقف عملياتها الهجومية ضد طالبان لمدة عشرة أيام أخرى، بعد انتهاء وقف إطلاق النار، لكن منذ ذلك الحين تستعر اشتباكات في عدة مناطق.

وقال عضو في مجلس إقليم لوجار جنوبي العاصمة كابول: إن وجهاء الإقليم ورجال الدين يسعون لترتيب وقف لإطلاق النار في منطقة أزرا.

وذكر بيان صادر من مكتب حاكم إقليم كونار، الواقع على الحدود مع باكستان، أن مجموعة أخرى في طريقها إلى كابول سيرًا على الأقدام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com