إثيوبيون ينقذون رئيس وزرائهم من محاولة اغتيال في أديس أبابا – إرم نيوز‬‎

إثيوبيون ينقذون رئيس وزرائهم من محاولة اغتيال في أديس أبابا

إثيوبيون ينقذون رئيس وزرائهم من محاولة اغتيال في أديس أبابا

المصدر: الأناضول

أنقذ مواطنون إثيوبيون، اليوم السبت، رئيس الوزراء آبي أحمد، من محاولة اغتيال استهدفت تجمعًا جماهيريًا كان يحضره الأخير في ساحة ”م يسكيل“ الرئيسية بالعاصمة أديس أبابا.

ونقلت وكالة ”أسوشيتيد برس“ الأمريكية، عن سييوم تيشومي، أحد منظمي التجمع الجماهيري قوله: ”رئيس الوزراء كان المستهدف من الانفجار، وحاول شخص إلقاء قنبلة يدوية على المنصة التي كان يجلس عليها، إلا أن الجماهير قامت بمنعه ودفعه إلى الوراء“.

وفي السياق، أوضح إبراهام تيلاهون، شاهد عيان، أنّ ”حامل القنبلة كان يرتدي زي شرطة، وحاول رجال الشرطة القريبون منه منعه سريعًا (من إلقاء القنبلة)“.

وقال للوكالة الأمريكية: ”بعد أن حاول رجال الشرطة منعه سمعنا صوت الانفجار، متأكد أن من ماتوا كانوا من رجال الشرطة الذين حاولوا منع المهاجم“.

وفي وقت سابق اليوم، وصف ”آبي أحمد“ في تصريح مقتضب بثه التلفزيون الإثيوبي الوطني، الحادثة بالـ“جبانة“، و“غير المسؤولة“.

وأشار ”آبي أحمد“ في تصريحاته المتلفزة إلى وقوع ”عدد قليل من القتلى والمصابين جرّاء الانفجار“.

وقالت وسائل إعلام محلية بينها شبكة ”أوروميا للإعلام“ الخاصة، إن 4 أشخاص قتلوا جرّاء الانفجار.

يشار إلى أن السلطات الأمنية اعتقلت سيدتين ورجلًا؛ على خلفية الواقعة.

ووقع الانفجار مباشرةً بعد انتهاء ”آبي أحمد“ من خطابه أمام الجماهير التي تجمعت في مليونية ضخمة؛ لتأييد برنامجه الإصلاحي.

ووصل ”آبي أحمد“ إلى السلطة، في أبريل/ نيسان الماضي، أعلن بعدها عن سلسلة من القرارات والإصلاحات السياسية، وبموجبها تم إطلاق سراح العديد من السجناء السياسيين، والعفو عن المعارضة المحظورة بالخارج.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com