تشييع جثمان فتى فلسطيني قتل برصاص إسرائيلي

تشييع جثمان فتى فلسطيني قتل برصاص إسرائيلي

رام الله – شيع مئات الفلسطينيين، عقب صلاة الجمعة، جثمان فتى، قتل أمس الخميس، برصاص الجيش الإسرائيلي، في بلدة بيت لقيا، غربي رام الله، وسط الضفة الغربية.

وكان الفتى الفلسطيني، بهاء بجر (13 عاماً)، توفي مساء أمس، متأثراً بإصابته بعيار ناري في الصدر، خلال مواجهات اندلعت مع الجيش الإسرائيلي في بلدة بيت لقيا، بعد اقتحام الجيش للبلدة، بحسب مصادر طبية فلسطينية، وشهود عيان، وهو ما لم يتسن الحصول على تعقيب بشأنه من الجانب الإسرائيلي.

وانطلق موكب التشييع من أمام مجمع رام الله الطبي، باتجاه مسقط رأس الفتى، حيث أُلقي عليه نظرة الوداع في منزل عائلته، قبل صلاة الجنازة عليه في مسجد البلدة، إلى أن ورى الثرى في مقبرة البلدة.

وردد المشيعون عبارات منددة بـ“الجرائم“ الإسرائيلية، ومطالبة بالرد على ”الانتهاكات“ بحق الشعب الفلسطيني.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com