ليبرمان وشويغو يبحثان بموسكو الوجود الإيراني في سوريا

ليبرمان وشويغو يبحثان بموسكو الوجود الإيراني في سوريا

المصدر: معتصم محسن – إرم نيوز

قال وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان،“ إن إسرائيل تقدر فهم روسيا لاحتياجاتنا الأمنية، خاصة الوضع على حدودنا الشمالية“.

وأضاف خلال اجتماعه، اليوم الخميس، مع وزير الدفاع الروسى سيرغي شويغو، أنه ”من المهم مواصلة حوارنا والحفاظ على الخط المفتوح بين الجيش الإسرائيلي والجيش الروسي في جميع القضايا المدرجة على جدول الأعمال“.

ووفقًا لصحيفة ”معاريف“ العبرية، ناقش ليبرمان مع نظيره الروسي الأوضاع الأمنية في المنطقة، والتوتر الحاصل بين إسرائيل وإيران؛ بسبب التواجد العسكري الإيراني في سوريا، وبحثا عدم التصعيد الأمني في جنوب سوريا.

وجاء اجتماع ليبرمان وشويغو بعد تصريح وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، في وقت سابق بأن جميع القوات الأجنبية يجب أن تترك الحدود بين سوريا وإسرائيل في أقرب وقت ممكن.

وحسب الصحيفة، فإن لافروف يوضح للمرة الثانية خلال 3 أيام على أنه لا يوجد مكان لإيران في جنوب سوريا، خاصة في المنطقة القريبة من الحدود مع إسرائيل.

وكان لافروف صرح خلال مؤتمر صحفي، قبل أيام، بأن اتفاقات وقعت بشأن منطقة عدم التصعيد في الجنوب الغربي لسوريا ، قائلًا: ”لقد تم توقيع الاتفاقيات من قبل روسيا والولايات المتحدة والأردن، وقد عرفت إسرائيل هذه الاتفاقيات في مراحل الصياغة، وهي تنص على منطقة عدم التصعيد، وتهدف إلى تحقيق الاستقرار، وأن جميع القوات غير السورية يجب أن تغادر هذه المنطقة، وهذا بالضبط ما نتعامل معه الآن، بالتعاون مع زملائنا الأردنيين والأمريكيين“.

وتطالب إسرائيل بإبعاد إيران عن المنطقة الحدودية بين إسرائيل وسوريا، إلى جانب انسحابها من كامل الأراضي السورية.

وتأتي زيارة ليبرمان هذه، تلبية لدعوة وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو خلال المكالمة الهاتفية التي تمت نهاية الأسبوع الماضي بين الطرفين.

ورافق ليبرمان في زيارته قائد الاستخبارات العسكرية الجنرال تامير هايمان، ورئيس قسم الشؤون الأمنية والسياسية زوهار بالتي، وعدد من مسؤولي وزارة الأمن الإسرائيلية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة