إيران تقيل حاكم مدينة ”كازرون“ على خلفية احتجاجات شعبية

إيران تقيل حاكم مدينة ”كازرون“ على خلفية احتجاجات شعبية

المصدر: إرم نيوز

أقال وزير الداخلية الإيراني، عبدالرضا رحماني فضلي، اليوم الثلاثاء، حاكم مدينة ”كازرون“ التابعة لمحافظة شيراز جنوب البلاد؛ على خلفية الاحتجاجات الشعبية المناهضة للحكومة التي اندلعت منذ عدة أشهر رفضًا لقرار تقسيم المدينة إلى قسمين، وضم بعضها إلى محافظة فارس وقسم منها إلى بوشهر.

وقال فضلي إنه ”قرر إقالة حاكم مدينة كازرون إبراهيم استوار ميمندي، وتعيين داريوش دهقان خلفًا له؛ بسبب الاحتجاجات الشعبية المستمرة ضد المسؤولين في هذه المدينة“.

وكان داريوش دهقان، يشغل منصب حاكم مدينة ”كوار“ التابعة لمحافظة شيراز جنوب إيران، قبل تعيينه بمنصب حاكم مدينة كازرون.

وشيع أهالي مدينة كازرون، الأربعاء الماضي، 3 متظاهرين لقوا مصرعهم خلال مواجهات مع قوات الأمن، فيما قالت وسائل إعلام معارضة إن ”مراسم التشييع تحولت إلى احتجاجات مناهضة للحكومة عبر رفع شعارات تصفها بحكومة القمع“.

وتقع مدينة كازرون في منتصف الطريق بين محافظتي شيراز وبوشهر جنوب البلاد، ويبلغ عدد سكانها 226 ألفًا و217 شخصًا، في إحصائيات رسمية إيرانية نشرت العام الماضي.

ووفقًا لمركز الإحصاء الإيراني، فإن ”كازرون“ تأتي في المرتبة الـ100 في إيران بالنسبة لعدد السكان، وهي خامس مدينة بإقليم فارس من حيث عدد السكان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com