محكمة إسرائيلية تعلق طرد مدير منظمة هيومن رايتس ووتش الحقوقية

محكمة إسرائيلية تعلق طرد مدير منظمة هيومن رايتس ووتش الحقوقية

المصدر: ا ف ب

أعلنت منظمة، هيومن رايتس ووتش، الحقوقية، الأربعاء، أنّ محكمة إسرائيلية علقت أمر طرد عمر شاكر مديرها في إسرائيل وفلسطين إلى أنّ يتم اتخاذ قرار بشأن الطعن القانوني الذي قدمته المنظمة أمام القضاء.

وصدر الحكم عن المحكمة المركزية في القدس، قبل يوم من الموعد النهائي في 24 ايار/مايو لمغادرة عمر شاكر إسرائيل بعد أن اتهمته السلطات بتأييد حملة المقاطعة ضدها.

وقال عمر شاكر مدير منظمة هيومن رايتس ووتش، في إسرائيل وفلسطين، لوكالة فرانس برس: ”جاء القرار اليوم بالتعليق بعد أن قدمنا اعتراضًا جديدًا للمحكمة، على أن تستانف المحكمة مداولاتها في الثاني من تموز/يوليو القادم“.

وتابع عمر شاكر ”كما قدمنا التماسًا إلى المحكمة العليا وهي أعلى هيئة قضائية. لكن المحكمة العليا بلغتنا أن بامكانها البت في الموضوع فقط بعد صدور قرار نهائي من المحكمة المركزية. كنت اعتقد أنهم سيمنحونني اليوم تمديدًا حتى انتهاء القضية“.

وأنهت وزارة الداخلية في الثامن من أيار/مايو تصريح إقامة وعمل شاكر في البلاد بعد اتهامه بتأييد مقاطعة إسرائيل.

واعتبر شاكر هذا الإجراء ”خطوة لاسكات ووقف انتقاد ممارساتها التي تنتهك حقوق الإنسان“.

وهيومن رايتس ووتش منظمة مستقلة ودولية غير حكومية تعمل على تعزيز احترام حقوق الإنسان والقانون الدولي، وهي ترصد انتهاكات حقوق الإنسان في أكثر من 90 بلدًا في العالم، بما فيها 19 دولة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

يوجد مقر المنظمة في نيويورك وهي تلقت جائزة نوبل للسلام مناصفة العام 1997 لجهودها في اطلاق ”الحملة الدولية لحظر الألغام الأرضية“.