تنظيم اقتحامين كبيرين للأقصى الأربعاء

تنظيم اقتحامين كبيرين للأقصى الأربعاء

المصدر: رام الله- إرم

تحشد منظمة ”طلاب لأجل جبل الهيكل“ اليهودية لتنظيم اقتحامين كبيرين للمسجد الأقصى المبارك الأربعاء صباحا ومساءً.

وسيشارك في الاقتحامين عدد كبير من الطلاب اليهود في الجامعات العبرية، وسيكون على رأس هذا الاقتحام كل من المتطرفين، راشيل تيتو، وتومي نيساني، وأرنون سيجال.

وسيقوم البرنامج بتنفيذ جولات في محيط صحن الصخرة، وفي البساتين الشرقية والشمالية للأقصى، وسيتم عرض مخططات للهيكل وحملها داخل الأقصى، وسيقوم بعضهم بتنفيذ صلوات توراتية احتفالا بما يسمى ”عيد العرش التوراتي“.

وطالبت منظمة ”طلاب لأجل الهيكل“ بإغلاق الأقصى في وجه المسلمين، طيلة أيام عيد العرش التوراتي، على غرار إغلاق الأقصى في وجه اقتحامات اليهود خلال أيام عيد الأضحى.

ومن المتوقع أن تزداد وتيرة اقتحامات الأقصى مع دخول أيام ”عيد العرش“، الذي يعد من أيام ”الحج التوراتي“ إلى ما يسمى ”جبل الهيكل“، ويستمر هذا العيد من 8 إلى 16 تشرين الأول/ أكتوبر الحالي.

وكانت وزارة السياحة الإسرائيلية قد فتحت في وقت سابق باب القطانين في ساحات الحرم القدسي الشريف، أمام اليهود والسياح الأجانب ليتسنى لهم دخول ساحات المسجد الأقصى، ويأتي ذلك في أعقاب توجه الجماعات الاستيطانية إلى الوزارة ومطالبتها بفتح باب إضافي لليهود والأجانب، إلى جانب جسر تل باب المغاربة.

وذكرت إذاعة جيش الاحتلال أن هذه القرار من شأنه أن يتسبب بأزمة دبلوماسية ما بين عمان وتل أبيب، عدا تأجيج الأوضاع في المدينة المحتلة وساحات الحرم.

وتعتزم سلطات الاحتلال فتح باب القطانين لتوسيع المداخل الموصلة إلى المسجد من جهة منطقة البراق، وذلك لتسهيل عمليات اقتحام المستوطنين والسياح الأجانب للمسجد الأقصى استجابة لمطالب الجهات الإسرائيلية المتطرفة.

ويعتبر باب القطانين من أقرب الأبواب إلى المسجد الأقصى، وإلى مسجد قبة الصخرة المشرفة، كما يبعد 20 مترا عن سبيل السلطان قايتباي، وهو أحد الأبواب التاريخية، الذي يقع على أسوار المسجد الأقصى.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة