إسرائيل.. باب إضافي لاقتحامات المستوطنين للأقصى

إسرائيل.. باب إضافي لاقتحامات المستوطنين للأقصى

المصدر: القدس المحتلة –

تدرس وزارة السياحة الإسرائيلية، السماح للمستوطنين باقتحام المسجد الأقصى من خلال باب إضافي في المسجد، بعد أن اقتصرت الاقتحامات السابقة على باب المغاربة، إحدى البوابات في الجدار الغربي للأقصى.

وقالت إذاعة الجيش الإسرائيلي، إن ”وزارة السياحة تدرس إمكانية السماح لليهود والسياح بالدخول إلى الحرم الشريف من خلال باب القطانين“، ويقع باب القطانين في الجدار الغربي للمسجد الأقصى حيث تقابله تماماً قبة الصخرة المشرفة، وأشارت الإذاعة إلى أنه ”حتى الآن، يسمح لغير المسلمين بالدخول إلى الحرم فقط من خلال باب المغاربة“.

وتسيطر الشرطة الإسرائيلية على باب المغاربة منذ العام 1967 حيث تتم الاقتحامات من خلاله وبحماية الشرطة.

ولم يتسن الحصول على تعقيب فوري من دائرة الأوقاف الإسلامية، التابعة لوزارة الأوقاف الأردنية، المشرفة على المسجد بسبب إجازة عيد الأضحى.

إلا أن دائرة الأوقاف الإسلامية، أعلنت مراراً رفضها للاقتحامات الإسرائيلية للمسجد، معتبرة أن هذه الإجراءات تهدف إلى ”تقسيم المسجد زمانياً ومكانياً بين المسلمين واليهود“.

وثمة 10 بوابات مفتوحة للمسجد الأقصى هي: الأسباط ، وحطه، وفيصل في الجدار الشمالي للمسجد، والغوانمه، والمجلس، والحديد، والقطانين، والمطهرة، والسلسلة والمغاربة في الجدار الغربي للمسجد، وكانت مؤسسة الأقصى للوقف والتراث، وهي مؤسسة فلسطينية غير حكومية، تعني بشؤون المقدسات، قالت في تقرير أخير أرسلت نسخة منه لوكالة الأناضول، إنها ”وثقت اقتحام 1615 إسرائيلياً للمسجد خلال شهر سبتمبر/أيلول الماضي“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com