شاهد ”رسمة نتنياهو“ التي تسببت بطرد رسام كاريكاتير ألماني من عمله

شاهد ”رسمة نتنياهو“ التي تسببت بطرد رسام كاريكاتير ألماني من عمله

المصدر: رويترز

قالت صحيفة ”زود دويتشه تسايتونج“، إنها أنهت تعاونها الذي استمر لعقود مع رسام الكاريكاتير ديتير هانيتش، بعد أن رسم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو واستخدم ”عبارات مبتذلة معادية للسامية“.

وقال رئيس تحرير الصحيفة فولفجانج كراخ إن نشر الرسم الكاريكاتيري، الذي ظهر في الإصدار اليومي للصحيفة يوم 15 من شهر أيار/مايو الجاري، كان خطأ وقدم اعتذاره للقراء.

وقال كراخ لاحقًا، إن الرسم استخدم ”عبارات مبتذلة معادية للسامية“ عندما صور نتنياهو في زي الإسرائيلية ناتا بارزيلايظن التي فازت يوم السبت الماضي، بمسابقة يوروفيجن الغنائية لعام 2018.

وفي الرسم، يمسك نتنياهو بصاروخ على رأسه نجمة داود بإحدى يديه، ويمسك بالأخرى مكبر صوت ويقول ”العام المقبل في القدس“.

وقال رسام الكاريكاتير البالغ من العمر 85 عامًا، إنه أراد انتقاد استغلال نتنياهو لمسابقة يوروفيجن لأهدافه الخاصة، واتهمه بإساءة استغلال فوز المغنية.

وكان نتنياهو قد استخدم نفس العبارة، التي تقال تقليديًا في الاحتفال بعيد الفصح اليهودي، حيث كتب في تغريدة ”جلبتم الكثير من الاحترام لدولة إسرائيل، العام المقبل في القدس“.

وجذبت العبارة اهتمامًا أكبر في ضوء نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس، واحتفل كثير من أنصار نتنياهو بخطوة الولايات المتحدة، التي تعد تراجعًا عن سياستها المتبعة في الشرق الأوسط منذُ عقود، واعتبروها نصرًا لرئيس الوزراء اليميني.

وجاء نشر الرسم الكاريكاتيري بعد يوم من مقتل عشرات الفلسطينيين برصاص القوات الإسرائيلية، خلال احتجاجات على حدود قطاع غزة ما أثار انتقادات شديدة من دول كثيرة.

وقال هانيتش لتلفزيون (آر.إن.دي) الألماني، يوم أمس الخميس، إنه شعر أن عبارة نتنياهو ”تثير مشكلات، ليس من المفيد حقًا صب مزيد من الزيت على النار“.

وقالت متحدثة باسم مجلس الصحافة الألماني، إن المجلس فتح تحقيقًا لتحديد ما إذا كان الرسم الكاريكاتيري معاديًا للسامية، بعد أن اشتكى قراء من أنه ”ذكرهم باللغة المعادية للسامية إبان الفترة النازية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com