القوات الجوية الأمريكية تعتذر عن تغريدة تسخر من قتل مسلحي طالبان

القوات الجوية الأمريكية تعتذر عن تغريدة تسخر من قتل مسلحي طالبان
Senior Airman Mario Fajardo stands guard while on duty Jan. 25 at Davis-Monthan Air Force Base. 355th Security Force squadron is responsible for the worldwide force protection and security of seven flying squadrons and 4,400 tactical and stored aircraft on Davis-Monthan AFB worth more than 32.3 billion dollars. Airman Fajardo is with the 355th Security Forces Squadron. (U.S. Air Force photo/Airman 1st Class Melissa Copeland)

المصدر: رويترز

اعتذرت القوات الجوية الأمريكية، وسحبت تغريدة نشرتها كانت تسخر من قتل مسلحي طالبان في أفغانستان عن طريق استلهام جدل على مواقع التواصل في الآونة الأخيرة بشأن ملف صوتي مصحوب بسؤال للمستخدمين، عما إذا كانوا يسمعون الكلمة في الملف ”لوريل“ أم ”ياني“.

وجاءت التغريدة التي نُشرت على الحساب الرسمي للقوات الجوية الأمريكية على تويتر، بعد أيام من القتال المكثف في مدينة فراه الأفغانية التي أعادت للأذهان المخاطر التي ما زالت محدقة بالقوات الأفغانية التي تدعمها واشنطن برغم مرور 16 عامًا على حرب أفغانستان.

ويوفر الجيش الأمريكي دعمًا جويًا بطائرات إيه-10 المقاتلة وطائرات بدون طيار.

وقالت التغريدة ”كانت قوات طالبان في مدينة فراه الأفغانية تفضل سماع ياني أو لوريل بدلًا من الإصابة بصمم… بسبب طائراتنا إيه-10“.

وربطت التغريدة الحرب بجدل هزلي على الإنترنت بشأن ملف صوتي متداول يسمع بعض المستخدمين الكلمة الواردة فيه ”لوريل“ بينما يسمع آخرون نفس الكلمة ”ياني“.

وبعد أسئلة بشأن ما إن كانت التغريدة ملائمة في إفادة بوزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) حذفت القوات الجوية التغريدة وعبرت عن أسفها لمحاولة المزاح الرديئة.

وقالت ”نعتذر عن تغريدتنا السابقة المتعلقة بطائرات إيه-10. كانت رديئة ونحقق في الأمر. حُذفت التغريدة منذ ذلك الحين“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com