إيران تشيع عناصر من ميليشياتها المسلحة قتلوا في سوريا (صور)

إيران تشيع عناصر من ميليشياتها المسلحة قتلوا في سوريا (صور)

المصدر: إرم نيوز

أفادت وسائل إعلام إيرانية، اليوم الأربعاء، أن مدينتي قم وورامين جنوب العاصمة طهران، ستشهد مراسم تشييع عناصر من مليشيات ”فاطميون“ الأفغان الذين لقوا مصرعهم في سوريا بالقصف الإسرائيلي على مواقع عسكرية إيرانية استهدف منطقة الكسوة في ريف دمشق، في 8 من آيار/ مايو الجاري.

وقالت وكالة أنباء ”دفاع برس“ التابعة للقوات المسلحة الإيرانية، إن مدينة قم وسط البلاد ستشهد اليوم تشييع جثمان عدد ممن وصفتهم بـ“الشهداء المدافعين عن المقدسات الشيعية في سوريا“.

وأوضحت الوكالة، أن ”من بين القتلى القائد البارز في ميليشيات فاطميون الأفغانية، سيد ناصر حسيني“، قائد وحدة التدمير في ميليشيات فاطميون الذي لقي مصرعه في مواجهات بمدينة تدمر السورية.

ويأتي الكشف عن مقتل القيادي في الميليشيات الشيعية الممولة من إيران، بعد أيام من ضربة جوية إسرائيلية موسعة استهدفت مواقع ومقرات هذه الميليشيات في ريف دمشق وحمص والقنيطرة.

وكشفت الوكالة عن عدد من القتلى الأفغان بينهم سالم صفر زاده، من الميليشيات الأفغانية، والمقاتل، عباس دانشكر، من ميليشيات التعبئة ”البسيج“، الذراع العسكري للحرس الثوري.

وكان مصدر عسكري إيراني في سوريا، نفى السبت الماضي، وجود قتلى من القوات الإيرانية في الضربات الصاروخية التي شنتها إسرائيل، على مواقع عسكرية في منطقة الكسوة بريف دمشق.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان ذكر الخميس الماضي، أن 11 من القوات الإيرانية على الأقل لقوا مصرعهم خلال القصف والغارات الإسرائيلية، وفق حصيلة جديدة نشرها المرصد.

يذكر أن منطقة الكسوة الواقعة في جنوب دمشق، تعرضت لعدة ضربات أمريكية وإسرائيلية، بسبب تواجد نقاط ومجموعات إيرانية، بالإضافة إلى أن فيها معسكرًا إيرانيًا سبق وتم استهدافه في 10 شباط/ فبراير الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com