روحاني: فرصة الأوروبيين للعمل على استمرار الاتفاق النووي ”قصيرة جدًا“

روحاني: فرصة الأوروبيين للعمل على استمرار الاتفاق النووي ”قصيرة جدًا“

اعتبر الرئيس الإيراني حسن روحاني، اليوم الثلاثاء، أن فرصة الدول الأوروبية الثلاث (فرنسا وبريطانيا وألمانيا) في العمل على استمرار الاتفاق النووي ”قصيرة جدًا“، مجددًا التأكيد على ضرورة أن يراعي الاتفاق النووي مع تلك الدول مصالح إيران.

وقال روحاني، اليوم، خلال استقباله سفيرة جمهورية إستونيا الجديدة، لدى طهران: إن ”الفرصة قصيرة جدًا أمام الدول الأوروبية بشأن موقفهم تجاه استمرار الاتفاق النووي، وإن مصالح إيران يجب أن تتحقق بدون الولايات المتحدة“، بحسب ما نقل عنه موقعه الرسمي.

ودعا روحاني المجتمع الدولي والاتحاد الأوروبي إلى الصمود بوجه قوانين الولايات المتحدة الأمريكية الداخلية، مشيرًا إلى أن ”دعم دول العالم للاتفاق النووي يدل على مكانة هذا الاتفاق الدولي“.

وفي هذه الأثناء، وصل وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، اليوم، إلى بروكسل، المحطة الأخيرة من جولة يسعى خلالها لإنقاذ الاتفاق النووي لبلاده، بعد انسحاب الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب منه، الثلاثاء الماضي.

ويلتقي ظريف نظراءه من بريطانيا وفرنسا وألمانيا، وهي ثلاث من الدول الموقعة على الاتفاق التاريخي، والتي أغضبها انسحاب واشنطن من الاتفاق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com