أوباما يضغط لتغيير الوضع بين إسرائيل والفلسطينيين

أوباما يضغط لتغيير الوضع بين إسرائيل والفلسطينيين

واشنطن ـ ضغط الرئيس الامريكي باراك اوباما اليوم الاربعاء على رئيس الوزراء الاسرائيلي الزائر بنيامين نتنياهو بشأن مساعي السلام في الشرق الاوسط وقال انه يلزم بذل جهود لتغيير الوضع الراهن بين اسرائيل والفلسطينيين.

واثناء اجتماع في البيت الابيض قال أوباما إن الوضع الراهن بين الطرفين غير قابل للاستمرار. واشار الى الحاجة لايجاد سبل للحفاظ على سلامة الاسرائيليين من الصواريخ العابرة للحدود مع تجنب الخسائر البشرية الفلسطينية في غزة.

وقال نتنياهو إنه ملتزم بالتوصل إلى سلام مع الفلسطينيين يلبي احتياجات إسرائيل الأمنية وإنه ينبغي ”التفكير خارج الصندوق“ بشأن المضي قدما.

واضاف انه ما زال ملتزما بحل الدولتين والاعتراف المتبادل بين اسرائيل والفلسطينيين.

وفي الموضوع النووي الإيراني أبلغ نتنياهو اوباما انه يأمل ان يتأكد الرئيس الامريكي من أن اي اتفاق نووي نهائي بين ايران والقوى الكبرى لن يسمح لطهران بأن تقف على اعتاب ان تكون قوة نووية.

وقال ان منع ايران من الحصول على قنبلة ذرية هدف حيوي يشترك فيه مع اوباما لكنه حث الرئيس على ممارسة ”قيادتكم“ في المحادثات النووية مع ايران لمنع طهران من مجرد اكتساب القدرة على تطوير مثل هذا السلاح.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com