أخبار

إيران تسعى لتأسيس وزارة للأمر بالمعروف
تاريخ النشر: 27 سبتمبر 2014 18:46 GMT
تاريخ التحديث: 27 سبتمبر 2014 23:05 GMT

إيران تسعى لتأسيس وزارة للأمر بالمعروف

أمين الله حجازي يقول إن تأسيس هذه الوزارة يعود إلى فقدان القيم الدينية مثل الصلاة والصيام وعدم الالتزام بالحجاب والحشمة.

+A -A

طهران- قال رجل الدين الإيراني وخطيب صلاة الجمعة بمدينة كجساران الواقعة جنوب غرب البلاد، أمين الله حجازي، عن عزم النظام تشكيل وزارة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، معتبراً أن ذلك سيكون تحولا في المجال الثقافي.

وبين حجازي في خطبة صلاة الجمعة، أن ”الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ليس أمر سهلاً وتحتاج إلى وزارة مستقلة لإدارتها“، لافتاً إلى أن احتياج هذه الوزارة بسبب فقدان القيم الدينية مثل الصلاة والصيام وعدم الالتزام بالحجاب والحشمة.

وأوضح رجل الدين الإيراني المتشدد: ”أن تشكيل وزارة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر سيمثل ضربة قاسية للداعين لعدم الالتزام بالقيم الدينية والأخلاقية“.

وتنتشر في العديد من مدن إيران قوات أمن ذكورا وإناثا، معنية بالتصدي لحالات التبرج التي بدأت تظهر بشكل كبير في العديد من المحافظات خصوصا العاصمة طهران.

وكانت وكالة مهر الإيرانية شبه الرسمية نشرت في وقت سابق تقريراً، أشارت فيه إلى أن الملابس التي ترتديها الفتيات باتت لا تتناسب مع تقاليد المجتمع الإيراني المحافظ، وبرر التقرير ذلك بامتلاك عدد كبير من الأسر الإيرانية لأطباق القنوات الفضائية «ريسيفر»، إضافة إلى انتشار الإنترنت في المنازل.

واعتبر التقرير أن عملية التواصل بين المجتمع الإيراني والمجتمعات الأخرى من خلال هذه الوسائل جعل الفتيات يقدمن على اقتناء الملابس والموديلات الحديثة أولًا بأول.

وأوضح التقرير أن ظاهرة عدم التزام الفتيات بالحجاب الذي تفرضه السلطات في البلاد، أصبحت منتشرة بشكل موسع في العديد من المدن الإيرانية خاصة طهران.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك