أخبار

إيرانيان يقطعان خطاب روحاني في نيويورك‎
تاريخ النشر: 25 سبتمبر 2014 22:22 GMT
تاريخ التحديث: 25 سبتمبر 2014 22:23 GMT

إيرانيان يقطعان خطاب روحاني في نيويورك‎

طالبان جامعيان يرفعان صورة مير حسين موسوي ومهدي كروبي، ويرددان شعارات تطالب الرئيس الإيراني بإنهاء الإقامة الجبرية عليهما.

+A -A

طهران – أقدم طالبان إيرانيان في نيويورك على قطع خطاب الرئيس حسن روحاني أثناء كلمة له مع عدد من كبار الصحفيين في نيويورك، مطالبين روحاني بالإفراج عن زعماء المعارضة الإصلاحية، بينهم مير حسين موسوي ومهدي كروبي.

وذكر موقع ”كلمة“ الإصلاحي أن الطالبين الجامعيين رفعا صورة مير حسين موسوي ومهدي كروبي ورددوا شعارات تطالب روحاني بإنهاء الإقامة الجبرية التي فرضتها السلطات الأمنية الإيرانية على موسوي وكروبي.

وكان الرئيس الإيراني حسن روحاني قد تعهد خلال حملته الانتخابات الرئاسية عام 2013 بإنهاء الحصار عن المعارضين الإصلاحيين الذين دعموه خلال الانتخابات.

وفرضت السلطات الأمنية الإيرانية حصاراً على موسوي ومهدي كروبي منذ شباط/ فبراير 2011 بسبب قيادتهما للاحتجاجات على فوز الرئيس السابق محمود أحمدي نجاد خلال إنتخابات2009 واعتبروا الانتخابات مزورة.

ويطلب التيار المحافظ في إيران بإعدام زعماء المعارضة الإصلاحية ويصفهما بأنهما ”زعماء فتنة“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك