إيران تعلن تفكيك خلية خططت لاغتيال سياسيين وتطالب باعتقال معارض في أمريكا 

إيران تعلن تفكيك خلية خططت لاغتيال سياسيين وتطالب باعتقال معارض في أمريكا 

المصدر: إرم نيوز

أعلنت السلطات الإيرانية اليوم الاثنين أنها  فككت  خلية مسلحة  كانت تخطط لاغتيال  شخصيات سياسية وتنفيذ عمليات  مسلحة داخل البلاد، كما قالت إنها  خاطبت الشرطة  الدولية الإنتربول لاعتقال معارض مقيم في الولايات  المتحدة الأمريكية.

 وكشف  مسؤول أمني إيراني، اليوم الاثنين، عن ”تفكيك خلية مسلحة في محافظة آذربايجان الغربية“، مشيراً إلى أن ”الخلية كانت قد خططت لاغتيال عشر شخصيات سياسية على الأقل والقيام بعمليات تخريبية في المحافظة“.

وقال قائد قوى الأمن في محافظة آذربايجان الغربية اللواء  ناصر إصلاتي ، ”لقد تمكنت الأجهزة الأمنية الأحد من اعتقال جماعة مسلحة كانت تنوي القيام بعمليات تخريبية في المحافظة واغتيال ما لا يقل عن 10 أشخاص من الشخصيات السياسية البارزة“.

ولم يكشف المسؤول الإيراني عن هوية هذه الجماعة، فيما رجحت وسائل إعلام محلية أن يكون عناصر الجماعة مرتبطين بالحزب الديمقراطي الكردستاني الإيراني المعارض.

وفي سياق متصل، أعلن مدير عام الأمن في محافظة كردستان غرب إيران، يوم الأحد، عن تفكيك 12 عصابة لتهريب الأسلحة في المحافظة.

طهران تلاحق إعلاميًا معارضًا

وعلى صعيد آخر أعلن المدعي العام في طهران  عباس جعفري دولت آبادي ، أن السلطات الإيرانية طلبت من الشرطة الدولية – الانتربول- اعتقال الإعلامي المعارض  محمد حسيني الذي يقيم بولاية كاليفورنيا الأمريكية، والذي أسس جماعة  ”ري استارت“  المعارضة.

وقال دولت آبادي لوكالة أنباء ”ميزان نيوز“ التابعة للسلطة القضائية، في وقت متأخر من أمس الأحد، إن ”محكمة بالعاصمة طهران تقدمت بطلب إلى الإنتربول لاعتقال وتسليم محمد حسيني زعيم جماعة ري استارت المعارضة وتسليمه لها“.

وقدم المدعي العام في طهران لائحة تضم 28 اتهامًا ضد جماعة ”ري استارت“، مضيفًا أنه ”تحت تأثير هذه الجماعة تم إحراق مسجد في طهران، ومحطات وقود، ومصارف حكومية وغيرها، وقد قامت بنشرلعملياتها على مواقع التواصل الاجتماعي“.

وأطلق محمد حسيني، وهو مذيع سابق بالتلفزيون الحكومي الإيراني، في أكتوبر/ تشرين الأول العام الماضي جماعة ”ري ‌استارت “ أو عبدة‌‍ الشيطان، التي تعارض النظام الحاكم في إيران.