أخبار

السعودية تطالب مجلس الأمن بموقف "حازم" ضد إيران وحزب الله‎
تاريخ النشر: 26 أبريل 2018 20:09 GMT
تاريخ التحديث: 26 أبريل 2018 20:09 GMT

السعودية تطالب مجلس الأمن بموقف "حازم" ضد إيران وحزب الله‎

أشار السفير السعودي إلى أن إيران تنتهك قرارات مجلس الأمن.

+A -A
المصدر: الأناضول

طالب مندوب السعودية الدائم لدى الأمم المتحدة، عبدالله المعلمي، الخميس، أعضاء مجلس الأمن الدولي باتخاذ موقف حازم  ضد إيران وحزب الله اللبناني؛ لانتهاكهما قرارات أممية.

جاء ذلك في جلسة مجلس الأمن الدولي المنعقدة حاليًا حول الحالة في الشرق الأوسط، بما في ذلك القضية الفلسطينية.

وقال المعلمي: إن ”إيران لا تزال تمارس تدخلاتها الفاضحة في شؤون الدول العربية، وتبث الإرهاب وتدعمه وتتبناه، وهي الداعم الأول لمنظمة حزب الله المتطرفة التي تمارس سطوتها وتسلطها في لبنان، وتُشعل فتيل الحرب في سوريا وتمارس القتل والتطهير العرقي في العراق وتدعم الانقلاب الحوثي باليمن“.

وأشار السفير السعودي إلى أن ”إيران تنتهك بكل وضوح واستمرار قراري مجلس الأمن 2216 الخاص باليمن  و2231 الخاص بالاتفاق النووي، وقد آن الآوان أن يتخذ مجلس الأمن موقفًا حاسمًا تجاه إيران، وأن يتعامل بجدية مع حزب الله ويكشف عملياته المسلحة في سوريا ولبنان وأنحاء أخرى من العالم“.

وأضاف: ”الصواريخ التي تتعرض لها بلادي وصل عددها إلى 125 صاروخًا حتى هذه اللحظة، وأثبتت تقارير مستقلة من الأمم المتحدة أنها صواريخ من صنع إيران“.

وفي قضية أخرى، أدان المعلمي في إفادته ”الهجوم الكيميائي الذي نفذه النظام السوري في مدينة دوما بالغوطة الشرقية في سوريا الشهر الجاري، ما أسفر عن مقتل عشرات الأبرياء من النساء والأطفال“.

وبخصوص القضية الفلسطينية، شدد السفير السعودي، خلال الجلسة، على ”مركزية قضية فلسطين بالنسبة للأمة العربية وعلى الهوية العربية للقدس الشريف وعلى حق دولة فلسطين في السيادة على كل الأرض الفلسطينية المحتلة عام 1967“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك