إسرائيل تغتال فلسطينيين اتهمتهما بقتل 3 مستوطنين

إسرائيل تغتال فلسطينيين اتهمتهما بقتل 3 مستوطنين

رام الله – أعلن الجيش الإسرائيلي، صباح اليوم الثلاثاء، عن قتله فلسطينيين يتهمهما بخطف وقتل 3 مستوطنين، في مدينة الخليل، جنوب الضفة الغربية، في يونيو/حزيران الماضي.

وقال الجيش الإسرائيلي في بيان له بث عبر إذاعته الرسمية، إن ”قوة من الجيش قامت، فجر اليوم، بقتل الشابين، مروان القواسمي، وعمر أبو عيشة، بعد محاصرة المكان الذي يتحصنان فيه، وسط مدينة الخليل“.

وأضاف البيان أن ”قوة مركبة من جهاز الأمن العام الإسرائيلي (الشاباك)، والجيش، تمكنت من العثور على مكان الشابين وقامت بقتلهما“.

وفلسطينياً لم يعلن أي مصدر حتى الساعة 5 تغ عن مقتل القواسمي وأبو عيشة، غير أن شهود عيان من مدينة الخليل، أفادوا بأن ”الجيش الإسرائيلي قام منذ الساعة الثانية من فجر اليوم (23.00 تغ) بعملية واسعة في المدينة، اقتحم على إثرها عدداً من الأحياء، وحرم جامعة الخليل“.

وبحسب شهود العيان، فإن الجيش ما زال حتى الساعة 5 تغ يحاصر عدداً من المباني داخل المدينة، ويمنع الطواقم الصحفية، والهلال الأحمر الفلسطيني من الوصول إلى عدد من الأحياء كحي رأس الجورة، وحي العين، وسط سماع دوي إطلاق نار حي“.

وعثرت إسرائيل، في 30 من يونيو/ حزيران الماضي، على ثلاثة مستوطنين قتلى، جنوبي الضفة الغربية بعد اختطافهم في الـ12 من الشهر نفسه،، وحملت حركة حماس التي تعتبرها ”منظمة إرهابية“، المسؤولية عن خطفهم وقتلهم، وهو اتهام رفضته الحركة، مرددة أنه ليس لديها صلة بالأمر.

وفي وقت سابق من الشهر الماضي، قال (الشاباك) إنه ”اعتقل الناشط في حركة حماس، حسام القواسمة، بتهمة تمويل شراء أسلحة عبر الحركة في قطاع غزة، وقام على إثر ذلك كلاً من عمر أبو عيشة، ومروان القواسمي بعملية اختطاف 3 مستوطنين وقتلهم“، بحسب ما ذكرته وسائل إعلام إسرائيلية، وهو ما نفته حماس آنذاك، وقالت إنها ”ادعاءات إسرائيلية مفبركة“، كما تنفيه عائلات المتهمين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com