واشنطن قلقة من الهجمات بغاز الكلور في سوريا

واشنطن قلقة من الهجمات بغاز الكلور في سوريا

واشنطن – جدد وزير الخارجية الأمريكي، جون كيري، الأحد، تأكيد قلق الولايات المتحدة بشأن استخدام غاز الكلور ضد المدنيين في سوريا، محذرا نظام الرئيس السوري بشار الأسد من أنه سيحاسب على ذلك.

وأشار كيري إلى تقرير لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية توصل ”بدرجة عالية من الثقة“ إلى أن الكلور استخدم بشكل منهجي ومتكرر كسلاح في شمال سوريا.

وجاءت تصريحاته في الوقت الذي أعلنت فيه دمشق أنها سلمت كامل أسلحتها الكيميائية وتعاونت بشكل تام مع منظمة حظر الأسلحة الكيميائية والتزمت بمعاهدة حظرها.

وقال كيري إنّ تقرير المنظمة استند إلى تقارير شهود عيان ”باستخدام مروحيات في هجمات بغاز الكلور“، ما يشير بقوة إلى ضلوع النظام السوري وذلك لأن مقاتليه لا يملكون مروحيات.

كما أورد التقرير أن مزيدا من الهجمات وقعت في أغسطس/آب وأفاد شهود عيان أنها تشبه تلك التي تؤكد استخدام الكلور فيها، بحسب كيري.

وأضاف الوزير الأمريكي ”أنّ هذه النتائج تثير مخاوف مقلقة بشكل خاص من استمرار النظام في هجماته الكيميائية على الشعب السوري“.

وصرّح بأنّ ”الولايات المتحدة قلقة بشكل كبير حيال نتائج هذا التقرير الذي يشير إلى انتهاك اتفاق الأسلحة الكيميائية.. وعلى نظام الأسد أن يعلم بأنّ المجتمع الدولي سيحاسبه على مثل هذا الاستخدام“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة