ليبرمان: نستعد لكل السيناريوهات في غزة وحدودنا الشمالية

ليبرمان: نستعد لكل السيناريوهات في غزة وحدودنا الشمالية
éùéáú ñéòú éùøàì áéúðå áëðñú ùø äçåõ àáéâãåø ìéáøîï 31/10/2011 öéìåí:úåîø àôìáàåí *** Local Caption *** ëðñú àéååè ìéáøîï îôìâåú éùøàì áéúðå ñéòä 2011

المصدر: الأناضول

أفاد وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان أن جيشه يستعد لكل السيناريوهات سواءً في غزة أو الشمال، في إشارة إلى الحدود مع سوريا ولبنان.

وقال ليبرمان، في تغريدة عبر حسابه على تويتر، اليوم الجمعة: ”نحن نواصل الاستعداد لكل السيناريوهات سواء في غزة أو في الشمال“.

وأضاف بقوله: ”أنهيت جولة اليوم في غلاف غزة، وبفضل نشاط الجيش الإسرائيلي فإنه من أسبوع إلى أسبوع هناك انخفاض في أعداد المشاركين“ في مسيرات العودة الفلسطينية.

ونقلت الإذاعة الإسرائيلية عن ليبرمان قوله للصحفيين خلال الجولة إن 90% من المشاركين في المسيرات هم من نشطاء حركة حماس وأبناء عائلاتهم.

ودعا ليبرمان ”المتواجدين في الحدود الشمالية أن يفكروا جيدًا في ما يفعلون“ في إشارة إلى إيران ومنظمة حزب الله اللبنانية.

وتابع قائلًا: ”نحن مستعدون لسيناريو متعدد الجبهات، إنه استعداد غير مسبوق سواء على مستوى الجيش أو الشعب في إسرائيل“.

وكانت سوريا وإيران قد اتهمتا إسرائيل بتنفيذ هجوم في 9 نيسان/أبريل الجاري، على مطار قرب مدينة حمص في سوريا أدى إلى مقتل 7 عسكريين إيرانيين. ‎

وبعد أيام من الصمت نقلت صحيفة ”نيويورك تايمز الأمريكية“ عن مصدر عسكري إسرائيلي في 16 نيسان/أبريل الجاري إقراره أن إسرائيل هي من نفّذت الهجوم.

وفي ذات اليوم قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، بهرام قاسمي، إن إسرائيل ستتلقى الرد المناسب في الزمان المناسب على هجومها.

وعلى إثر ذلك أعلنت إسرائيل تعزيز قواتها على الحدود مع سوريا ولبنان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com