استطلاع: ارتفاع شعبية إيمانويل ماكرون ورئيس وزرائه

استطلاع: ارتفاع شعبية إيمانويل ماكرون ورئيس وزرائه
French President Emmanuel Macron (R) flanked by French Minister for the Territorial Cohesion Jacques Mézard (L) speaks to pupils during a visit about local and organic food supply in school canteens, at the secondary school Guy Dolmaire in Mirecourt, France, April 19, 2018. Patrick Hertzog/Pool via Reuters

المصدر: ا ف ب‎

سجل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ورئيس وزرائه إدوار فيليب، ارتفاعًا في شعبيتيهما بنسبة 3% و2% على التوالي في نيسان/ أبريل الجاري، بالرغم من الخلافات الاجتماعية التي يشهدها البلد، بحسب ما أظهر استطلاع للرأي أجراه معهد ”بي في آ“ ونشرت نتائجه اليوم الجمعة.

ومع حصوله على آراء إيجابية من 43% من المستطلعة أراؤهم، يستعيد ماكرون مستوى شعبيته في شباط/ فبراير، بعدما تراجعت في آذار/ مارس، غير أن غالبية من الفرنسيين (54% بتراجع 3%) غير راضية عنه.

وازدادت شعبية ماكرون بعد مقابلتيه التلفزيونيتين في 12 و15 نيسان/ أبريل لدى جميع الشرائح السياسية تقريبًا، مع تسجيل ارتفاع بـ14 نقطة مئوية لدى مؤيدي حزب ”الجمهوريون“ اليميني و9  نقاط لدى أنصار الحزب الاشتراكي، وفق التحقيق الذي تم لحساب شركة ”أورانج“ وإذاعة ”إر تي إل“ وصحيفة ”لا تريبون“.

بموازاة ذلك، ارتفعت نسبة التأييد لرئيس الوزراء إلى 45% بزيادة نقطتين من الآراء الإيجابية، فيما لا تزال غالبية ضئيلة (51% بتراجع ثلاث نقاط) غير مؤيدة له.

أما زعيمة حزب ”الجبهة الوطنية“ اليميني المتطرف مارين لوبان، فارتفع التأييد لها بـ 5 نقاط مئوية إلى 28%.

وجرى استطلاع الرأي عبر الإنترنت في 18 و19 نيسان/ أبريل، وشمل 1011 شخصًا تبلغ أعمارهم 18 عامًا وما فوق، استنادًا إلى نظام الحصص.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com