واشنطن تفرض عقوبات على سوري وعصابته في حمص بتهمة الاتجار بالبشر

واشنطن تفرض عقوبات على سوري وعصابته في حمص بتهمة الاتجار بالبشر

المصدر: رويترز

فرضت وزارة الخزانة الأمريكية عقوبات على رجل سوري متهم بتهريب مواطنين سوريين ولبنانيين إلى الحدود الأمريكية.

وتقول الوزارة ”إنها مصممة على وقف عملياته الواسعة لتهريب البشر في جميع أنحاء العالم“.

وأدرجت الوزارة ناصف بركات وعصابته المتمركزة بحمص في سوريا على قائمة الأشخاص والكيانات التي يمكن تجميد أصولها بموجب قانون أمريكي.

ويحظر الإجراء بوجه عام على أي مواطن أمريكي التعامل مع بركات أو جماعته.

وقالت سيجال مانديلكر، وكيلة وزارة الخزانة لشؤون الإرهاب والمخابرات المالية في بيان: ”إن تصنيف الجماعة منظمة محظورة عابرة للحدود خطوة مهمة نحو وقف العمليات الواسعة التي يقوم بها بركات لتهريب البشر في سوريا وفي جميع أنحاء العالم“.

وقالت وزارة الخزانة في بيان: ”إن بركات يدير مع عصابته شبكة عالمية من المهربين لتهريب مواطنين أجانب إلى الولايات المتحدة، بمبلغ يصل في المتوسط إلى نحو 20 ألف دولار“.

وأضافت الوزارة أن الأشخاص الذين يتم تهريبهم يحصلون على وثائق مزيفة، غالبًا ما تشمل جوازات سفر من دول أوروبية ودول أخرى. وقالت: ”إنهم غالبًا ما يسافرون عبر لبنان أو تركيا أو الإمارات أو دول من أمريكا اللاتينية قبل قدومهم إلى الحدود الجنوبية الغربية للولايات المتحدة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com