أوغلو يفتتح جولاته الخارجية بزيارة قبرص التركية

أوغلو يفتتح جولاته الخارجية بزيارة قبرص التركية

المصدر: أنقرة- من مهند الحميدي

يبدأ رئيس الوزراء التركي أحمد داوود أوغلو الثلاثاء، جولاته الخارجية بزيارة الجانب التركي من قبرص لتأكيد السيادة التركية على الشطر الشمالي للجزيرة.

ويلتقي أوغلو خلال زيارته للجمهورية التركية القبرصية الشمالية، التي لا تحظى باعتراف دولي، رئيس الجمهورية، درويش أرا أوغلو، ويعقب اللقاء عقد مؤتمر صحافي مشترك.

ويرافق أوغلو في الزيارة كل من نائب رئيس الوزراء بولند أرنج، ووزير الخارجية مولود جاووش أوغلو، ووزير الغابات والمياه فيصل أرا أوغلو، ونائب زعيم حزب العدالة والتنمية محمد علي شاهين.

ومن المقرر أن يزور أوغلو قيادة قوات حفظ السلام التركية في قبرص، ومقبرة شهداء بوغاز كوي.

يذكر أن القوات التركية دخلت إلى شمال جزيرة قبرص عام 1974، ردا على انقلاب عسكري في الجزيرة كانت الحكومة اليونانية قد دعمته، ما أدى إلى خلق أزمة دولية، وانقسام الجزيرة إلى شطرين، تركي، ويوناني.

ويعيش القبارصة الأتراك في الثلث الشمالي من الجزيرة، فيما يعيش القبارصة اليونانيون في الثلثين الجنوبيين.

وعلى خلفية تقسيم الجزيرة أجبر نحو 165 ألف قبرصي يوناني على النزوح من الشمال إلى الجنوب، بينما نزح 45 ألف قبرصي تركي من مدن الجنوب إلى شمال الجزيرة، وفقا لتقديرات قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة، ولكن أطراف النزاع تقول إن الأرقام أكبر من ذلك بكثير.

وتعتبر الجمهورية التركية الدولة الوحيدة في العالم التي تعترف بقبرص الشمالية كدولة مستقلة لها علمها ورئيسها وحكومتها الخاصة، ويصل تعداد القوات العسكرية التركية المرابطة في الجزيرة إلى 30 ألف جندي.

وكانت وزارة الخارجية اليونانية انتقدت زيارة الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، إلى قبرص مطلع أيلول/سبتمبر الجاري، واصفة الزيارة بأنها ”استفزازية ومخيبة للآمال“ في حين سبق أن طلب أردوغان من أثينا القيام بواجباتها لحل الأزمة القبرصية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com