بريطانيا تتكتم على مكان ابنة الجاسوس الروسي عقب خروجها من المستشفى

بريطانيا تتكتم على مكان ابنة الجاسوس الروسي عقب خروجها من المستشفى

المصدر: الأناضول

تتكتم السلطات البريطانية على مكان يوليا، ابنة العميل الروسي السابق سيرغي سكريبال، بعد خروجها من المستشفى التي تلقت فيها العلاج عقب محاولة تسميمها بغاز الأعصاب مع والدها الشهر الماضي.

وأعلنت هيئة الإذاعة البريطانية ”BBC“، اليوم الثلاثاء، خروج يوليا من المستشفى، لكنها لم تكشف عن موعد خروجها.

من جانبها، ذكرت نقابة الصحافة البريطانية أن مسؤولي المستشفى يخططون قريبًا لإصدار بيان رسمي بخصوص خروج يوليا من المستشفى.

وقالت وكالة ”أسوشيتد برس“ إنه من المرجح أن تحتفظ الحكومة البريطانية بتفاصيل موقع يوليا نظرًا لحساسية الحالة.

وفي الـ4 من آذار/ مارس الماضي، اتهمت بريطانيا، روسيا بمحاولة قتل سكريبال وابنته، على أراضيها، باستخدام ”غاز الأعصاب“، وهو ما نفته موسكو، وقالت إن لندن ترفض إطلاعها على نتائج التحقيق أو إشراكها فيه.

واندلعت على خلفية ذلك أزمة دبلوماسية بين البلدين، إثر إجرءات عقابية متبادلة، أبرزها تبادل طرد دبلوماسيين، توسعت لتشمل العديد من الدول الغربية، التي وقفت إلى جانب بريطانيا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com