تقرير: 133 طفلًا تعرضوا للتعذيب في تركيا بـ2017

تقرير: 133 طفلًا تعرضوا للتعذيب في تركيا بـ2017

المصدر: فريق التحرير

قالت جمعية حقوقية تركية إن هناك 5268 شخصًا من بينهم 133 طفلًا تعرّضوا للتعذيب في تركيا خلال العام الماضي بحسب جريدة زمان التركية.

وأوضحت جمعية  حقوق الإنسان İHD خلال اجتماع في مقرها بأنقرة لإعلان تقريرها السنوي أن تركيا شهدت تراجعًا ملحوظًا في حقوق الإنسان، وأن القيادة التركية استخدمت العنف من خلال الشرطة في كل فرصة ضد جميع فئات المجتمع المعارضة لسياستها مفيدًا أن هذا العنف طال جميع فئات المجتمع سواء أكانوا من الكرد أو العمال أو العلويين أو النساء أو المثليين.

وتطرّق التقرير إلى اعتقال 16 شخصًا من أعضاء وإداريي جمعية “بير سلطان عبدال” الثقافية الخاصة بالطائفة العلوية في مدينة أرزينجان، كما أفاد التقرير في قسمه الأخير أن إجراءات حالة الطوارئ المستمرة منذ نحو 20 شهرًا أحد الأسباب الفعلية للانتهاكات العنيفة لحقوق الإنسان القائمة في كل أنحاء تركيا مطالبًا بإنهائها فورًا.

ورصد التقرير تعرّض 5268 شخصًا من بينهم 133 طفلًا للتعذيب وسوء المعاملة وأن 12 ألفًا و145 شخصًا اعتقلوا وصدر حكم بالسجن بلغ 3125 سنة بحق 528 شخصًا.

وكانت الأمم المتحدة قد دعت تركيا إلى إنهاء حالة الطوارئ المفروضة واتهمت أنقرة بتنفيذ اعتقالات جماعية وفصل تعسفي من العمل وانتهاكات أخرى، وصلت في بعض الحالات إلى مستوى ”العقاب الجماعي“.

وقال مكتب حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة إن تركيا اعتقلت 160 ألف شخص وعزلت عددًا مماثلًا تقريبًا من العاملين بالحكومة منذ محاولة الانقلاب الفاشلة في يوليو تموز عام 2016.

وأضافت الأمم المتحدة أن الحملة التركية كان لها ”أثر مروع“ على المجتمع بإظهارها أنه سيكون هناك عقاب على أي معارضة.

ويصف التقرير الأممي الذي يستند إلى لقاءات مع 104 أشخاص استخدام الشرطة والشرطة العسكرية وقوات الأمن للتعذيب وسوء المعاملة في أماكن الاحتجاز بما في ذلك الضرب المبرح والاعتداء الجنسي والصدمات الكهربائية ومحاكاة الإغراق.

وقالت رافينا شامدساني المتحدثة باسم حقوق الإنسان في الأمم المتحدة في إفادة صحفية ”أخذنا في الاعتبار حقيقة أن تركيا تكافح عددًا كبيرًا من الهجمات الإرهابية“.

وأضافت أن من بين الضحايا 50 امرأة على الأقل اعتقلن قبيل أو بعد الإنجاب مباشرة وبعضهن تم فصلهن عن أطفالهن، وتابعت أن إحداهن كُبّلت ساقاها بعدما تعرّضت للإجهاض مباشرة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com