بريطانيا: نعمل مع حلفائنا للرد على الهجوم الكيماوي في دوما

بريطانيا: نعمل مع حلفائنا للرد على الهجوم الكيماوي في دوما
CALAIS, FRANCE - AUGUST 20: Britain's Home Secretary Theresa May speaks to the media at a press conference after signing an agreement to tackle the migrant crisis in Calais on August 20, 2015 in Calais, France. The Home Secretary arrived in Calais to announce a number of measures to deal with the migrant issue in which about 3,000 migrants are thought to be camped in Calais hoping to cross the Channel into Britain. Measures include the creation of a joint command centre to target criminals trafficking migrants into France and the UK. (Photo by Carl Court/Getty Images)

المصدر: رويترز

قال متحدث باسم رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، اليوم الإثنين، إن لندن تعمل مع حلفائها للاتفاق على ردّ مشترك بشأن التقارير عن هجوم بغاز سام في مدينة دوما السورية.

وقال المتحدث: ”إذا كان هناك دليل مؤكد واضح على استخدام أسلحة كيماوية، وكان هناك مقترح يمكن لبريطانيا أن تلعب فيه دورًا مفيدًا فسندرس الخيارات المتاحة“.

من جانب آخر، أكد أن بريطانيا ”لم تشارك في ضربات الليلة الماضية على قاعدة جوية سورية“.

واتهم الجيشان الروسي والسوري طائرات حربية إسرائيلية بتنفيذ تلك الضربات.

وكانت وزارة الخارجية البريطانية قالت إن بريطانيا وفرنسا اتفقتا على أن خيارات كثيرة يجب أن تطرح على الطاولة ردًا على تقارير أفادت بهجوم بالغاز السام على مدينة دوما السورية يوم السبت، مما أسفر عن سقوط عشرات القتلى.

وتحدث وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون إلى نظيره الفرنسي جان إيف لو دريان اليوم الإثنين قبل جلسة طارئة للأمم المتحدة.

وقالت الخارجية البريطانية في بيان ”أكد وزير الخارجية على الحاجة الملحة للتحقيق فيما حدث في دوما، وضمان صدور رد دولي قوي“.

وأضافت: ”اتفقا على أن اجتماع اليوم في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة في نيويورك سيكون خطوة مقبلة مهمة في سبيل تحديد الرد الدولي وضرورة طرح خيارات كثيرة على الطاولة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com