15 إلى 20 مليار دولار تكلفة أمريكا لمواجهة ”داعش“

15 إلى 20 مليار دولار تكلفة أمريكا لمواجهة ”داعش“

واشنطن – بينما تتسارع الخطى لحشد التأييد الدولي لتوجيه ضربات عسكرية لتنظيم ”داعش“، بدأ مراقبون في تحديد التكلفة التي ستتحملها الولايات المتحدة في الحرب التي لم يحدد لها مدى زمني حتى الآن، وقدروها بما يتراوح بين 15 إلى 20 مليار دولار سنويا.

وذكرت صحيفة “ نيويورك تايمز“ الأمريكية أن تكلفة طلعة إف- 16 الأمريكية تتراوح بين 22 و30 ألف دولار للساعة الواحدة، وكل قنبلة تسقطها تبلغ تكلفتها نحو 20 ألف دولار، لتدمير معدات استولى عليها تنظيم داعش مؤخرا.

وقالت الصحيفة في عددها الصادر يوم الخميس الماضي، إذا أقلعت طائرة ”إف- 16“ أمريكية من قاعدة انجرليك الجوية في تركيا وطارت ساعتين إلى أربيل بالعراق وأسقطت بنجاح قذائفها على هدف، فإن ذلك يكلف الولايات المتحدة ما بين 84 ألف إلى 104 ألاف دولار للطلعة الجوية، لتدمير معدات أمريكية الصنع يسيطر عليها التنظيم تتراوح قيمتها ما بين مليون و12 مليون دولار.

واستولى داعش على كمية هائلة من الأسلحة الأمريكية، والموجهة أصلا لإعادة بناء الجيش العراقي.

وأشارت الصحيفة إلى أن الولايات المتحدة تتكبد هذه التكلفة، بينما لديها العديد من الطرق والجسور التي تحتاج إلى إعادة تأهيل، بالإضافة مواطنيها الذين يعانون من انعدام الأمن الغذائي. وتقدر الجمعية الأمريكية للمهندسين المدنيين أن الولايات المتحدة بجاجة إلى استثمار 3.6 تريليون دولار في مشروعات البنية التحتية بحلول عام 2020.

وكشفت دراسة في مارس / آذار 2013 أن التكلفة المالية للحرب الأمريكية في العراق التي بدأت في عام 2003، تجاوزت 2 تريليون دولار.

وأعلنت وزارة الدفاع الأمريكية ( البنتاجون) مؤخرا أن التكلفة الحالية للأنشطة الجارية في العراق تبلغ نحو 7.5 مليون دولار في اليوم اعتبارا منذ بدء العمليات في 26 أغسطس/ آب الماضي، وبناء على هذا المعدل، فإن استمرار العمليات لمدة عام يكلف 2.7 مليار دولار.

وتشير التقديرات إلى أنه في عام 2014، يبلغ متوسط التكلفة 2.1 مليون دولار سنويا لكل جندي أمريكي عامل في افغانستان، وفقا لتقرير من مركز التقييمات الاستراتيجية والميزانية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com