أخبار

الأكراد يسعون إلى الاستقلال الاقتصادي عن تركيا
تاريخ النشر: 15 سبتمبر 2014 15:55 GMT
تاريخ التحديث: 15 سبتمبر 2014 15:58 GMT

الأكراد يسعون إلى الاستقلال الاقتصادي عن تركيا

رئيسة بلدية ديار بكر تقول إن الأكراد في شرق تركيا سيسعون للحصول على حقهم التام في الاستقلال المالي إلى جانب الحكم الذاتي.

+A -A
المصدر: أنقرة – من مهند الحميدي

تسعى منظمات سياسية كردية إلى الحصول على مطالبهم في الاستقلال الاقتصادي عن الحكومة التركية إلى جانب مطالبهم في تحقيق الحكم الذاتي للمناطق ذات الأغلبية الكردية جنوب شرق البلاد.

وقالت رئيسة بلدية ديار بكر وعضو حزب السلام والديمقراطية المنبثق عن حزب العمال الكردستاني، جولتان كيشناك، الإثنين، إن الأكراد في شرق تركيا سيسعون للحصول على حقهم التام في الاستقلال المالي إلى جانب الحكم الذاتي.

وأضافت أنه من الواجب مناقشة مسألة التصرف في الموارد المحلية، في إشارة إلى غنى الموارد الطبيعية في ديار بكر.

وانتقدت كيشناك سياسات الحكومة الاقتصادية في التصرف بموارد المناطق الشرقية الغنية، قائلة: ”لا أحد يدري كيف يتم التصرف في مواردها أو الجهة التي يتم فيها إنفاق تلك الموارد“.

ويتحضر ناشطون كرد ومنظمات سياسية لعقد مؤتمر اقتصادي يومي 27 و28 أيلول/سبتمبر الجاري في مدينة ”وان“ شرق البلاد، بعنوان ”مؤتمر الاقتصاد الديمقراطي“.

واتهمت كيشناك الحكومة بانتهاج سياسيات معينة ضد مناطق شرق تركيا التي أطلقت عليها اسم ”كردستان“ في إشارة إلى ارتفاع نسبة البطالة بين الأهالي.

وذكرت كيشناك إن السماح بإقامة الحكم الذاتي يعد حجر الأساس لبناء الديمقراطية، غير أن التشريعات القانونية في تركيا على النقيض من ذلك تماماً، حيث أنها هي من تقرر للشعوب المحلية طريقة تصرفهم في مواردهم وفي سياساتهم.

يُذكر أن أنقرة تجري منذ أكثر من عام ونصف العام مباحثات لإطلاق عملية السلام بين الحكومة وحزب العمال الكردستاني (بي كي كي) لحل القضية الكردية، وإنهاء الصراع الذي استمر على مدى 3 عقود، وراح ضحيته 40 ألف شخص.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك