الجيش الإسرائيلي يبدأ التحقيق مع نفسه بجرائمه في غزة

الجيش الإسرائيلي يبدأ التحقيق مع نفسه بجرائمه في غزة

المصدر: رام الله - إرم

بدأ الجيش الإسرائيلي بإجراء تحقيق جنائي في 44 حادثة خلال الحرب العدوانية على قطاع غزة، والتي استشهد فيها أكثر من 2100 من المدنيين الفلسطينيين، ويشتبه بأنه ارتكب فيها مخالفات للقانون الدولي.

ونقلت وسائل الإعلام العبرية بأنه في الأيام القريبة سيتخذ قرار بشأن 55 حادثة أخرى لتحويلها إلى التحقيق القضائي.

وأوضح موقع ”واللا“ العبري أن من بين الحوادث التي سيجري التحقيق فيها، حادثة استشهاد أربعة أطفال على شاطئ غزة في السادس عشر من تموز (يوليو)، واستشهاد 14 مدنيا في مدرسة تابعة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين (الأنروا) في الرابع والعشرين من الشهر نفسه.

ونقل الموقع أنه تم تعيين ستة طواقم لفحص الأحداث، يترأس خمسة منها ضباط برتبة عميد، في حين يترأس الطاقم السادس ضابط التجنيد الشمالي الجنرال نوعام تيفون.

وأورد أن من بين 44 حادثة، اتخذ قرار بشأن 12 منها من قبل المدعي العسكري العام الإسرائيلي ، الجنرال داني عفروني، وفي حادثتين أخريين أصدر عفروني أمرا للشرطة العسكرية بفتح تحقيق، في حين أغلقت سبعة ملفات أخرى، كما أن ثلاثة ملفات تخضع لعملية فحص إضافية.

كما جاء أن المدعي العام اتخذ قرارات بشأن أربعة حوادث أخرى، بدون إجراءات قضائية من قبل طواقم الفحص. وفي حالة واحدة، وقعت في كتيبة ”جولاني“ سيتم تقديم لائحة اتهام بتهمة النهب.

وأكد ”واللا“ أنه تم فتح تحقيق في حادثة استشهاد سيدة فلسطينية طلب منها الخروج من المنزل ثم أطلقت عليها النار. كما فتح تحقيق في حادثة اعتقال فتى جنوب قطاع غزة، وتم اقتياده إلى مواقع يجب ألا يكون فيها، وذلك بعد تعرضه للضرب.

وجرى فحص حادثة وقعت في الثامن من آب (أغسطس)، حيث أطلق صاروخ باتجاه عائلة، وتسبب باستشهاد ثمانية من أبنائها. ويزعم المدعي العسكري العام أنه لم يكن بالإمكان منع وقوع الحادثة، وذلك بادعاء أن العائلة خرجت من المنزل ثم عادت إليه.

تجدر الإشارة إلى أن أكثر من 2100 شهيد، غالبيتهم من المدنين، وبضمنهم نساء وأطفال، قد سقطوا في الحرب الأخيرة على قطاع غزة، في حين أصيب أكثر من 11 ألف فلسطيني بإصابات متفاوتة، وجرى تدمير عشرات آلاف المنازل بشكل كلي، وعشرات الآلاف بشكل جزئي.

وأشار الموقع إلى أنه في الحرب العدوانية على قطاع غزة في كانوني 2008 و 2009، والتي أطلق عليها ”الرصاص المصبوب“ قد فتح 52 ملف تحقيق، وفقط في ثلاثة منها قدمت لوائح اتهام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com