موقع ”ديبكا“: بولتون صديق إسرائيل وماتيس الضحية التالية‎

موقع ”ديبكا“: بولتون صديق إسرائيل وماتيس الضحية التالية‎

المصدر: إرم نيوز

وصف موقع ”ديبكا“ الاستخباراتي الإسرائيلي، اليوم الجمعة، مستشار الأمن القومي الجديد جون بولتون بـ ”الصديق القوي“ لإسرائيل، مشيرًا إلى أن  تعيينه كان في إطار خطة إعادة الهيكلة التي يقوم بها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، والتي قد تطيح بوزير الدفاع جيمس ماتيس.

وقال الموقع، إن ”بولتون يعتبر من أكثر المسؤولين تشددًا، إذ أنه في تعليقاته السابقة دعا الولايات المتحدة إلى استخدام قوتها العسكرية لإثبات أنها أكبر قوة على الكرة الأرضية، عبر شن ضربات استباقية ضد إيران وكوريا الشمالية، وعدم إضاعة الوقت في الدبلوماسية التي ستتيح لكلتا الدولتين تطوير أسلحة نووية“.

وذكر الموقع، بأن بولتون دعا أيضًا واشنطن إلى استخدام قوتها العسكرية للإطاحة برئيس النظام السوري بشار الأسد ووقف التوسع الإيراني في سوريا، مؤكدًا أن ”بولتون (69 عامًا) هو معلق تلفزيوني مميز وصديق صريح وقوي لإسرائيل، ويأتي تعيينه في هذا المنصب في إطار خطة ترامب لإعادة هيكلة فريقه ومستشاريه في الأمن والسياسة الخارجية، بينما يستعد لاتخاذ قرارات صعبة في الأسابيع القادمة بشأن الأزمة النووية مع إيران وكوريا الشمالية“.

وأضاف: ”ينضم بولتون إلى مايك بومبيو، الذي عينه ترامب وزيرًا للخارجية هذا الشهر، بدلًا من ريكس تيلرسون، وهو أيضًا من الصقور، في الوقت الذي تشير فيه طاحونة الشائعات في واشنطن إلى أن جيمس ماتيس سيكون الضحية الجديدة“.

ووصف ”ديبكا“ بومبيو بعد تعيينه، بأنه صديق لتل أبيب وأنه دعا عدة مرات في أوقات سابقة إلى ضرورة حماية أمن إسرائيل.