الولايات المتحدة تنفي وجود عناصر من ”المارينز“ في الجزائر 

الولايات المتحدة تنفي وجود عناصر من ”المارينز“ في الجزائر 
110910-N-KS651-945 PACIFIC OCEAN (Sept. 10, 2011) Marines assigned to the 11th Marine Expeditionary Unit (11th MEU) participate in a live-fire exercise aboard the amphibious assault ship USS Makin Island (LHD 8). The Makin Island Amphibious Ready Group is conducting a composite training unit exercise (COMPTUEX) off the coast of Southern California. COMPTUEX is a training exercise designed to test capabilities and ensure overall readiness before deployment. (U.S. Navy photo by Mass Communication Specialist 2nd Class Jason Behnke/Released)

المصدر: جلال مناد- إرم نيوز

نفت السفارة الأمريكية، اليوم الخميس، وجود عناصر من قوات المارينز في الجزائر، ردًّا على أنباء عن تواجد ضباط من الجيش الأمريكي في البلاد، بعد هبوط طائرة عسكرية أمريكية Hercules C-130 على أرضية مطار هواري بومدين الدولي في العاصمة الجزائرية.

وتزامنت الأنباء مع تقارير نشرتها صحف أمريكية، مطلع شهر مارس/آذار الجاري، عن نشر البنتاغون لبعض قواته في دول أفريقية بينها الجزائر وتونس، وسط صمتٍ رسمي لحكومة الرئيس الجزائري، عبدالعزيز بوتفليقة، وموجة انتقاد واسعة في البلاد.

وقالت سفارة واشنطن على لسان المتحدث باسمها، لاسيان كنوكس براون، ومسؤول العلاقات العامة في السفارة روبن هاروتونيان:“إنّ هبوط الطائرة العسكرية الأمريكية بمطار الجزائر لا علاقة له بنقل عناصر من المارينز“.

وبحسب الممثلية الدبلوماسية، فإن ”الطائرات العسكرية الأمريكية تقوم بشكل دوري بالتوقف التقني بالجزائر في طريقها إلى وجهات أخرى“، ويُثير الملف حساسية مفرطة في الجزائر.

وفي كانون الأول/ديسمبر الماضي، أعلن مصدر دبلوماسي جزائري عن رفض حكومة بلاده طلبًا أمريكيًا بإرسال عناصر من البحرية (المارينز) لتأمين سفارة واشنطن، تحسبًا لأي تهديد بعد قرار الرئيس، دونالد ترامب، الاعتراف بمدينة القدس المحتلة عاصمة لإسرائيل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة