إيران تنفي رغبتها في خفض أجهزة الطرد المركزي

إيران تنفي رغبتها في خفض أجهزة الطرد المركزي

المصدر: طهران ـ من أحمد الساعدي

نفى مصدر مقرب من الفريق الإيراني المفاوض بشأن البرنامج النووي، أن تكون طهران قد أبلغت مجموعة 5+1 رغبتها بخفض أجهزة الطرد المركزي المستخدمة في تخصيب اليورانيوم.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية عن المصدر الذي وصفته بالمطلع أن ”إيران لم تتوصل إلى أي اتفاق مع الدول الغربية بشأن أجهزة الطرد المركزية“، معتبراً ما نشرته وسائل إعلام أمريكية عن هذا الموضوع غير صحيحة ومخالفة للمصداقية.

وكان موقع المانيتور الأمريكي نقل عن مسؤول إيراني لم يكشف عن هويته أمس السبت قوله ”أن إيران توافق على خفض عدد أجهزة الطرد المركزي الموجودة لديها إلى سبعة الاف جهاز بدلاً من عشرة آلاف“. وتمتلك إيران بشكل كلي في منشآتها النووية حوالي عشرين ألف جهاز.

وتسعى إيران ومجموعة الـ“5+1″ إلى تحويل اتفاق جنيف المؤقت والموقع في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي إلى اتفاق دائم، إلا أن الجولة السادسة والمفترض أن تكون الأخيرة من المحادثات، التي تستضيفها فيينا حالياً، تعترضها العديد من العراقيل.

ولم تعد نسبة تخصيب اليورانيوم في إيران مشكلة كبيرة بالنسبة للأطراف التي تجلس على طاولة التفاوض، فاتفاق جنيف الأخير سمح لطهران بأن تُكمل التخصيب بنسبة خمسة في المئة وتوقفه مبدئياً بنسبة 20 في المئة.

يكمن الخلاف في الكمية المخصبة التي تمتلكها إيران وإلى متى سيعلّق هذا التخصيب. ولكن المهمة الأصعب تتمثل في إقناع إيران بخفض عدد أجهزة الطرد المركزي التي تمتلكها. وتسمح هذه الأجهزة لإيران بأن تخصب اليورانيوم بنسب عالية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com