ما سر صمت بوتين ”الغامض“ حيال تسميم الجاسوس سكريبال؟ – إرم نيوز‬‎

ما سر صمت بوتين ”الغامض“ حيال تسميم الجاسوس سكريبال؟

ما سر صمت بوتين ”الغامض“ حيال تسميم الجاسوس سكريبال؟

المصدر: أ.ف.ب

تفاقمت تداعيات تسميم عميل روسي مزدوج في انجلترا، الجمعة، منذرة بمواجهة غير مسبوقة منذ الحرب الباردة، إذ حذرت روسيا من أنها تعتزم طرد دبلوماسيين بريطانيين ردًا على العقوبات التي فرضتها لندن في وقت فتحت العاصمتان تحقيقات في قتل أو محاولة قتل.

وشهدت القضية تصعيدًا قبل أيام من الانتخابات الرئاسية الروسية التي يتوقع أن يفوز فيها فلاديمير بوتين بولاية رابعة تبقيه في السلطة حتى 2024.

واعتبر الكرملين، الجمعة، أن اتهام وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون الرئيس بوتين شخصيًا بالوقوف وراء تسميم عميل روسي مزدوج سابق في إنجلترا ”لا يغتفر“.

وفي حديثه عن بوتين، الجمعة، قال جونسون ”نرجح بشكل كبير أن التوجيه باستخدام غاز الأعصاب في الشوارع البريطانية والأوروبية لأول مرة منذ الحرب العالمية الثانية كان قراره“.

لكن بيسكوف أعاد التأكيد أن ”لا علاقة لروسيا بهذه القضية على الإطلاق (…) على بريطانيا أن تقدم عاجلًا أم آجلا أدلة دامغة (…) لم نر أي أدلة حتى الآن“.

وحتى الآن لزم بوتين الصمت حيال هذا التوتر وواصل حملته مشاركًا في حفلات دعم والتقاط صور مع شباب أو داعيًا، الجمعة، إلى المشاركة في عمليات الاقتراع.

وقال الخبير الروسي الكسندر باونوف من مركز كارنيغي في موسكو ”لقضية سكريبال تأثير محدود على الحملة الانتخابية. لكن ثمة ناخبين يعتبرون أن لشعار +الموت للخونة+ معنى“ خصوصًا في صفوف ناخبي بوتين.

وأضاف أن بوتين ”يلزم صمتًا غامضًا ما يسمح له بتسجيل نقاط بين الناخبين ذوي ”التوجه الستاليني الذين قد يميلون إلى التصويت لخصمه الشيوعي خلال الاقتراع“.

ودعا الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ، الجمعة، روسيا إلى ”التعاون“ في قضية سكريبال مؤكدًا أن الحلف ”لا يرغب في حرب باردة جديدة“.

لكن أجواء المواجهة بين الشرق والغرب عززت بإعلان واشنطن فرض عقوبات ضد روسيا ردًا على تدخلها المفترض في الانتخابات الرئاسية الأمريكية في 2016 وعلى عدة هجمات معلوماتية.

واستهدف 19 شخصًا وخمسة كيانات (بينهم جهاز الاستخبارات الداخلي وجهاز الاستخبارات العسكرية) بقرار تجميد الأرصدة وبالحظر المفروض على الشركات الأمريكية في التعامل معهم.

وأعلنت روسيا التي ترفض هذه الاتهامات، عزمها على اتخاذ ”تدابير للرد“ على واشنطن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com