أمريكا تهدد بفرض عقوبات ضد روسيا بسبب قضية تسميم الجاسوس سكريبال – إرم نيوز‬‎

أمريكا تهدد بفرض عقوبات ضد روسيا بسبب قضية تسميم الجاسوس سكريبال

أمريكا تهدد بفرض عقوبات ضد روسيا بسبب قضية تسميم الجاسوس سكريبال

المصدر: أدهم برهان -إرم نيوز

هددت وزارة الخارجية الأمريكية بفرض واشنطن عقوبات ضد روسيا، على خلفية قضية تسميم ضابط الاستخبارات العسكرية الروسية السابق، سيرغي سكريبال.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية، هيذر ناويرت، الخميس: ”بالطبع، يمكن أن تكون هناك عقوبات، لأنكم تتحدثون عن امتثال روسيا لاتفاقية حظر الأسلحة الكيميائية، وما إذا كانت تمتثل لالتزاماتها بموجب هذه الاتفاقية. استخدام الأسلحة الكيميائية هو انتهاك لهذا الاتفاق“.

وأشارت ناويرت إلى أن الولايات المتحدة ”فرضت في وقت سابق عقوبات ضد كوريا الشمالية، لاستخدامها أسلحة كيميائية ضد كيم جونغ نام شقيق الزعيم الكوري الشمالي، وهذه العقوبات فرضت بعد مرور بعض الوقت بعد الحادث“.

وأضافت أنه ”يمكننا فرض هذه العقوبات، لكني لن أعلق على هذا الموضوع الآن“، معربة عن أن الولايات المتحدة ”تتعاطف مع المملكة المتحدة بهذا الصدد، وتدعم حقيقة أنه من المرجح جدًا أن تكون روسيا وراء قضية التسميم، وبالتالي تنتهك موسكو اتفاقية الأسلحة الكيميائية الدولية“.

واتهمت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، روسيا، في كلمة أمام البرلمان البريطاني، الأربعاء الماضي، بالتورط في قضية تسميم ضابط الاستخبارات العسكرية الروسية السابق، سيرغي سكريبال وابنته بوليا.

ونفت وزارة الخارجية الروسية هذه الاتهامات، وأرسلت سفارة موسكو في لندن مذكرة إلى وزارة الخارجية تشير إلى ضرورة إجراء تحقيق مشترك في حادثة سالزبوري.

وبالرغم من ذلك، تجاهلت رئيسة وزراء بريطانيا، تيريزا ماي، هذه التصريحات وأعلنت قائمة إجراءات ضد روسيا، تشمل ترحيل 23 شخصًا، وأعطتهم مهلة لمدة أسبوع لمغادرة البلاد، فضلًا عن تعليق جميع الاتصالات الثنائية وسحب دعوتها لوزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، لزيارة المملكة، وتجميد الأصول الروسية.

وفي السياق، قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض، سارا ساندرس، الخميس: إن الولايات المتحدة ”ستتصرف بشكل صارم تجاه روسيا حتى تغير سياستها“.

وأضافت ساندرس للصحفيين: ”يجب عليهم أن يقرروا ما إذا كانوا يريدون أن يكونوا لاعبين جيدين أم سيئين“.

وتابعت: ”بإمكانكم الحكم انطلاقًا من القرارات التي اتخذناها، نحن سنتصرف بشكل صارم“.

وفي إجابة عن سؤال حول ما إذا كان بوتين ”صديقًا أو عدوًا“ للولايات المتحدة، قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض: ”على روسيا أن تقرر ذلك بنفسها“.

وأعلنت الولايات المتحدة الأمريكية، في وقت سابق من الخميس، فرض عقوبات ضد 19 شخصًا و5 كيانات اعتبارية روسية، وتم إعداد هذه القائمة بموجب قانون ”مواجهة خصوم الولايات المتحدة من خلال العقوبات“ المعروف بـ“كاتسا“، الذي اعتمدته الولايات المتحدة في صيف عام 2017، وتنفيذًا للمرسوم 13694 حول حجب ممتلكات أفراد معينين متورطين في نشاط سيبراني خبيث.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com