سجال الجاسوس المزدوج ينذر بأزمة دبلوماسية عميقة بين روسيا وبريطانيا – إرم نيوز‬‎

سجال الجاسوس المزدوج ينذر بأزمة دبلوماسية عميقة بين روسيا وبريطانيا

سجال الجاسوس المزدوج ينذر بأزمة دبلوماسية عميقة بين روسيا وبريطانيا

المصدر: رويترز

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، اليوم الخميس، إن بلاده ستطرد قريباً دبلوماسيين بريطانيين، في أعقاب التصعيد الحاصل مع بريطانيا على خلفية قضية تسميم الجاسوس الروسي على الأراضي البريطانية.

 وأضاف لافروف أن ذلك القرار يأتي رداً على قرار لندن طرد 23 دبلوماسياً روسياً فيما يتصل بتسميم جاسوس سابق في جنوب إنجلترا.

ونقلت وكالة الإعلام الروسية عن لافروف قوله لدى سؤاله عما إذا كانت موسكو مستعدة لطرد دبلوماسيين بريطانيين: ”بالقطع، قريباً“، مشدداً على أن ”مزاعم بريطانيا بتورط روسيا في الهجوم غير مقبولة“.

وقال وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون، اليوم الخميس، إن الشرطة البريطانية قد تستهدف الروس الفاسدين الذين يدينون بثرواتهم إلى صلاتهم بالرئيس فلاديمير بوتين، وذلك ردًا على هجوم بغاز الأعصاب على جاسوس روسي سابق، فيما قالت موسكو إنها ما زالت تعمل على إعداد إجراءات انتقامية ضد بريطانيا بعد قرارها طرد 23 دبلوماسيًا روسيًا.

وأعلنت بريطانيا، أمس الأربعاء، طرد 23 دبلوماسيًا روسيًا بسبب هجوم بغاز الأعصاب ‭)‬نوفيتشوك) على سيرغي سكريبال وابنته يوليا. وتنفي موسكو أي ضلوع في الهجوم ومن المتوقع أن ترد على قرار لندن.

وقال جونسون في مقابلة مع هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) بشأن الرد البريطاني على قضية سكريبال: ”ما يرغب الناس في رؤيته هو بعض الأشخاص فاحشي الثراء المرتبطين مباشرة بفلاديمير بوتين.. الذين يمكن أن يكون السبب في ثرواتهم هو علاقاتهم بفلاديمير بوتين، والذين ربما تستطيع أجهزة القانون والشرطة أن تصدر أوامر ضدهم تتعلق بحيازتهم ثروات لا تفسير لها، لتقديمهم للعدالة بسبب ما ارتكبوه من فساد شديد“.

محادثات فرنسية بريطانية

وتجري رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي اتصالًا هاتفيًا بالرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الخميس، بعد أن قالت باريس إن من السابق لأوانه أن تقرر ما إذا كان من المفروض اتخاذ إجراءات بعد هجوم بغاز أعصاب على جاسوس روسي سابق في بريطانيا.

وقال بنجامان جريفو، المتحدث باسم الحكومة الفرنسية، إن القرارات لن تتخذ إلا بثبوت التورط الروسي.

وقال وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون، الذي وصف الدليل على تورط روسيا بأنه ”دامغ“، متحدثًا لراديو هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) إن ماي وماكرون سيناقشان الهجوم في وقت لاحق اليوم الخميس.

وأضاف جونسون: ”أصدرا بيانًا مشتركًا أمس يدين الهجوم الذي وقع على أراضي المملكة المتحدة، وستتحدث رئيسة الوزراء مع الرئيس ماكرون مجددًا اليوم“.

إجراءات انتقامية

من جهتها، قالت وزارة الخارجية الروسية، اليوم، إن موسكو ما زالت تعمل على إعداد إجراءات انتقامية ضد هذا القرار مبدية في الوقت ذاته استعدادها للعمل مع لندن بشأن التحقيق في هجوم بأسلحة كيماوية في بريطانيا ضد عميل مزدوج روسي .

واعتزام بريطانيا طرد الدبلوماسيين الروس يعد أكبر عملية طرد من نوعها منذ الحرب الباردة، ويأتي بسبب هجوم كيماوي على عميل روسي مزدوج في إنجلترا ألقت رئيسة الوزراء تيريزا ماي اللوم فيه على موسكو وهو ما أيدته الولايات المتحدة.

ووصفت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، اليوم الخميس، مزاعم رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي بأن موسكو مسؤولة عن تسميم الجاسوس السابق سيرجي سكريبال بأنها ”جنون“.

وقالت المتحدثة ماريا زاخاروفا كذلك إن ”موسكو ما زالت تعمل على إعداد إجراءات انتقامية ضد بريطانيا بعد قرارها طرد 23 دبلوماسيا روسيا فيما يتعلق بواقعة التسميم التي تركت سكريبال وابنته في حالة حرجة“.

وتابعت زاخاروفا في إفادة صحفية دورية إنها تريد التعليق على ”تصريحات رئيسة الوزراء البريطانية التي أدلت بها أمام البرلمان والتي تضمنت اتهامات توصف بالجنون الكامل ضد روسيا الاتحادية وضد بلادنا بأسرها وضد شعبنا“.

وأضافت: ”فيما يتعلق بطرح بريطانيا لخطوات غير ودية ضد روسيا، فإننا نعتزم طرح خطوات مماثلة دون شك… ويجري العمل عليها في الوقت الراهن وستتخذ في المستقبل القريب“.

وأردفت زاخاروفا قائلة: ”نحن قلقون للغاية بشأن ما حدث قبل أيام على الأراضي البريطانية ونرصد بقلق بالغ جميع المعلومات التي ترد إلينا عن استخدام الأسلحة الكيماوية على الأراضي البريطانية“.

واستطردت: ”بريطانيا ترفض تقديم معلومات واقعية عن الواقعة. فلم تذكر، على سبيل المثال، شيئا عن إمداد روسيا بعينات من المادة التي عثر عليها في مسرح الجريمة، يمكنني أن أؤكد مجددا أن بريطانيا لم تقدم لروسيا أي معلومات أو أي تفاصيل من شأنها إلقاء الضوء على الوضع“.

الكريملين يعلق

في ذات الإطار، قال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف اليوم الخميس إن روسيا تعتبر موقف بريطانيا في الخلاف المتعلق بتسميم جاسوس سابق في جنوب انجلترا ”غير مسؤول“ وإن موسكو تعد للرد على الإجراءات التي اتخذتها لندن ضدها.

وتعهد بيسكوف بالرد على التحرك البريطاني الذي قال إن روسيا تنظر إليه ”باندهاش كبير“ لعدم وجود دليل يدعم الاتهامات التي وجهتها لندن لموسكو.

وأضاف المسؤول الروسي: ”كل هذه مؤشرات على استفزاز لبلدنا. مواقف الجانب البريطاني تبدو لنا غير مسؤولة كلية“.

وقال في مؤتمر عبر الهاتف: ”نشدد على أن روسيا لا صلة لها بما حدث في بريطانيا العظمى“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com