أخبار

حزب العمال البريطاني يعلق عضوية سياسيين انتقدوا إسرائيل‎
تاريخ النشر: 09 مارس 2018 10:45 GMT
تاريخ التحديث: 09 مارس 2018 10:45 GMT

حزب العمال البريطاني يعلق عضوية سياسيين انتقدوا إسرائيل‎

قرر حزب العمال البريطاني تعليق عضوية عدد من منتسبيه؛ بسبب دعم الفلسطينيين وانتقاد الإسرائيليين.

+A -A
المصدر: الأناضول

علق حزب العمال البريطاني عضوية عدد من أعضائه الذين نشطوا على شبكات التواصل الاجتماعي؛ تأييدًا للفلسطينيين أو انتقادًا لإسرائيل، بحسب صحيفة إسرائيلية.

وقالت صحيفة ”جيروزاليم بوست“، اليوم الجمعة، إن الأعضاء انضموا إلى مجموعة على شبكة التواصل ”فيسبوك“ يطلق عليها “ فلسطين لايف“، التي نشرت تدوينات تنكر المحرقة اليهودية وتتبنى نظرية المؤامرة عن تورط إسرائيل في عملية التفجير الإرهابية في نيويورك في 11 أيلول، وغيرها من المواضيع.

ووصفت الصحيفة هذه الأمور بأنها“ لا سامية“.

وأضافت: ”زعيم حزب العمال جيريمي كوربين نفسه كان عضوًا في مجموعة مغلقة وتركها عام 2015، ومن غير المعروف ما إذا كان غادر قبل أو بعد توليه قيادة حزبه“.

وتابعت: “ تم اتهام كوبين نفسه باللاسامية، لا سيما بسبب علاقاته مع أفراد متورطين مع أو داعمين  لحماس وحزب الله، وصلاته بمنكري المحرقة“. واصفًا إياهم بـ ”الأصدقاء“.

ولفتت الصحيفة، أن اللورد الحاخام جوناثان ساكس دعا حزب العمال إلى ”اعتماد نهج عدم التسامح مطلقًا مع معاداة السامية“.

وأضاف أنه يجب متابعة هذه السياسة ”بقوة أكبر بكثير مما كانت عليه حتى الآن“.

وأشارت أنه في كانون الثاني/يناير الماضي، اتهم زعيم حركة العمل اليهودي، حزب العمال بعدم القيام بما يكفي للتعامل مع اللا سامية في صفوفه.

وقال رئيس الحركة، جيريمي نيومارك، إن حركته ”ستراقب عن كثب نتائج عدد من القضايا البارزة المقرر أن يتم تحديدها من قبل اللجنة الدستورية الوطنية“.

يذكر أن إسرائيل تعتبر أي انتقاد لها أو تأييد للفلسطينيين بأنه عمل لا سامي.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك