طهران: موقف إيران الرسمي بشأن العراق بيد سليماني

طهران: موقف إيران الرسمي بشأن العراق بيد سليماني

المصدر: طهران- من أحمد الساعدي

وصفت إيران التقارير التي أوردتها وسائل إعلام عربية وأجنبية عن إبعاد قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الجنرال قاسم سليماني عن ملف العراق، بعد اختيار التحالف الشيعي حيدر العبادي رئيساً للوزراء بدلاً من سلفه نوري المالكي القريب من إيران، بأنه ”نبأ مضحك“.

وأشار تقرير نقله موقع ”إيران هست أي“ الخاص بالملف النووي عن خبراء من طهران قوله ”للجنرال قاسم سليماني الكلمة الأخيرة في موقفها من العراق“.

وأكد أحد الخبراء بحسب التقرير إن ملف المنطقة تحت سيطرة سليماني بالكامل وأن الكلمة الأخيرة والموقف الرسمي الإيراني في العراق بيد سليماني.

وقال إن أمريكا وإسرائيل والسعودية عبرت عن أمانيها في إطار خبر مثل ما نشرته مقابل ما اسماها بهزائمها المتتالية أمام البرنامج الذي يقوده سليماني وجيش القدس الذي يقوده في المنطقة.

كما نقلت عن خبير آخر قوله إن ما أسماها بالانتصارات التي حققها سليماني أثارت قلق وغضب أمريكا وإسرائيل والسعودية.

ولخص الخبير نجاحات سليماني في عدة نقاط منها السيطرة على الأزمة السياسية في العراق والإبقاء على التحالف الشيعي وعلاقته بالمرجعية الدينية العليا وتكليف حيدر العبادي لتشكيل الحكومة العراقية الجديدة.

وأضاف أنه استطاع أيضا تشكيل كتلة جديدة في مجلس النواب العراقي برئاسة إبراهيم الجعفري، بالإضافة إلى إدخال الكرد بمواجهة تنظيم ”داعش“ .

وتابع أن سليماني استطاع أيضا تحسين العلاقات بين الكرد والحكومة العراقية في بغداد، فضلا عن الإبقاء على نوري المالكي كـ“رأسمال سياسي“ في العراق.

وكانت عدد من وكالات الانباء العربية والغربية قد تحدثت خلال الأيام الماضية عن قيام إيران بتنحية سليماني عن ملف العراق وأن المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي غير راض عن أدائه ويعده السبب في ظهور الأزمات في العراق وسياسات المالكي الخاطئة، لهذا قرر أن يولي سكرتير المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني علي شمخاني مسؤولية إدارة الملف العراقي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com