وزير المالية الإسرائيلي يهدد بتفكيك الائتلاف الحكومي‎

وزير المالية الإسرائيلي يهدد بتفكيك الائتلاف الحكومي‎

المصدر: الأناضول

هدد وزير المالية الإسرائيلي، موشيه كحلون، مساء الجمعة، بالانسحاب من الائتلاف الحكومي و“التسبب بتفكيكه“، في حال لم تصادق الحكومة على مشروع الموازنة العامة للعام 2019، بحسب صحيفة إسرائيلية.

وأفادت صحيفة ”معاريف“ عبر موقعها الإلكتروني، بأن تهديد كحلون وهو زعيم حزب ”كلنا“ اليميني المشارك في الائتلاف الحكومي، جاء خلال اتصال هاتفي جرى بينه وبين رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو.

ومن المفترض أن تتم المصادقة داخل الائتلاف الحكومي الإسرائيلي على مشروع موازنة العام 2019، في غضون أسبوعين.

إلا أن أحزابًا يمينية متدينة، بينها ”شاس“ و“يهدوت هتوراة“، تضغط باتجاه تأجيل المصادقة على الموازنة، حتى توافق الحكومة على مشروع قانون يمنع اليهود المتدينين من التجنيد الإجباري في صفوف الجيش الإسرائيلي، وهو ما يرفضه كحلون.

ومنذ العام 2014 يحتج المتدينون اليهود على إقرار الكنيست (البرلمان) الإسرائيلي قانونًا يتيح زيادة عدد المجندين من اليهود المتدينين الذين كانوا يستفيدون من إعفاءات بحجة التفرغ للدراسة في المدارس الدينية.

وفي السياق، تعهد وزير المالية الإسرائيلي، اليوم، في تغريدة له عبر ”تويتر“، تناقلتها وسائل إعلام عبرية، بـ“القتال من أجل المصادقة على الموازنة من أجل الإسرائيليين ومصالحهم“.

وتنتهي ولاية الحكومة الحالية نهاية العام 2019.

ويرأس زعيم حزب ”الليكود“ بنيامين نتنياهو، الائتلاف الحكومي، الذي يضم الأحزاب اليمينية ”البيت اليهودي“ برئاسة وزير التعليم نفتالي بنيت، و“إسرائيل بيتنا“ برئاسة وزير الدفاع أفيغدور ليبرمان، و“كلنا“ برئاسة وزير المالية موشيه كحلون، و“شاس“ برئاسة وزير الداخلية ارييه درعي، و“يهودوت هتوراه“ برئاسة وزير الصحة يعقوب ليتسمان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com