أخبار

غضب صيني من توجه أمريكي لتعزيز العلاقات مع تايوان
تاريخ النشر: 01 مارس 2018 9:55 GMT
تاريخ التحديث: 01 مارس 2018 9:56 GMT

غضب صيني من توجه أمريكي لتعزيز العلاقات مع تايوان

يزور واشنطن هذا الأسبوع ليو خه مستشار الرئيس الصيني الاقتصادي لمحاولة تفادي نشوب حرب تجارية بين الجانبين.

+A -A
المصدر: رويترز

 أبدت الصين غضبها، اليوم الخميس، من موافقة مجلس الشيوخ الأمريكي على مشروع قانون لتوثيق العلاقات مع تايوان فيما يزيد التوترات بين واشنطن وبكين.

وتشهد العلاقات بين البلدين خلافات بسبب التجارة، ويزور واشنطن هذا الأسبوع ليو خه مستشار الرئيس الصيني شي جين بينغ الاقتصادي لمحاولة تفادي نشوب حرب تجارية بين الجانبين.

ووجه البيت الأبيض دعوة لعدد من كبار المديرين التنفيذيين في شركات الصلب والألومنيوم الأمريكية للحضور في وقت لاحق اليوم؛ تهيئة لما يمكن أن يكون الإعلان عن خطوة كبرى في مجال التجارة.

وكان الرئيس دونالد ترامب تعهد بأخذ خطوات للتضييق على واردات الصلب والألومنيوم وعمد إلى دراسة فرض رسوم كبيرة على الواردات من الصين ودول أخرى.

وفي وقت سابق اليوم، قالت وزارة الخارجية الصينية، إنها تقدمت بشكوى للولايات المتحدة بعد أن أقر مجلس الشيوخ الأمريكي مشروع القانون.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية هوا تشون ينغ في إفادة صحفية يومية، إن الصين تحث الولايات المتحدة على التعامل بشكل ملائم مع القضية لتجنب التأثير على العلاقات بين الجانبين.

وفي تايوان، شكرت وزارة الخارجية الولايات المتحدة على تأييد مشروع القانون بالإجماع وعلى المواقف الصريحة والودية على نحو متزايد تجاه تايوان.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك