إسرائيل تمدد فترة حبس مالك شركة اتصالات مقرب من نتنياهو

إسرائيل تمدد فترة حبس مالك شركة اتصالات مقرب من نتنياهو

المصدر: رويترز

أمرت السلطات الإسرائيلية باستمرار حبس، شاؤول إلوفيتش، الذي يملك حصة مسيطرة في شركة ”بيزيك“، أكبر مجموعة اتصالات إسرائيلية، حتى يوم الإثنين المقبل، في إطار تحقيق بشأن أنشطة المؤسسة.

وكانت السلطات احتجزت كلًا من إلوفيتش، صديق أسرة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، والذي يسيطر على شركة الاتصالات عبر شركته القابضة ”يوروكوم“، وزوجته وابنه.

وينفي الثلاثة ارتكاب أي مخالفات.

وألقت السلطات القبض أيضًا على ستيلا هاندلر، المديرة التنفيذية لبيزك، ومسؤول آخر بالشركة، في إطار تحقيق هيئة الأوراق المالية الإسرائيلية مع بيزك بشأن شبهة احتيال ومخالفات أخرى.

وأمرت السلطات باستمرار حبسهما حتى يوم الإثنين.

وتقول وسائل إعلام إسرائيلية: إن المحققين ينظرون في مزاعم تتهم بيزك بالحصول على مزايا، مقابل موافقة ملاكها على توفير تغطية إعلامية تفضيلية لنتنياهو في وسائل الإعلام المملوكة لهم.

كما احتجزت السلطات نير حفيتز، المتحدث السابق باسم نتنياهو، والمدير العام السابق لوزارة الاتصالات، شلومو فيلبر، وهما صديقان مقربان من نتنياهو.

ووافق فيلبر على أن يصبح شاهدًا لصالح الدولة في التحقيق، وفقًا لما ذكرته وسائل الإعلام الإسرائيلية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة