اجتماع طارىء لمجلس الأمن بعد دخول قافلة مساعدات روسية إلى أوكرانيا

اجتماع طارىء لمجلس الأمن بعد دخول ق...

الخارجية الأوكرانية تؤكد أن مسؤولين أوكرانيين منعوا من تفتيش الشاحنات، فيما أحجم الصليب الأحمر عن مرافقة القافلة لأنه لم يتلق "ضمانات أمنية كافية".

كييف ـ يعقد مجلس الأمن الدولي اجتماعا طارئا الجمعة يبحث فيه دخول قافلة مساعدات روسية إلى اوكرانيا من دون موافقة كييف التي وصفت هذا الأمر بانه ”اجتياح“.

وسيلتئم المجلس بناء على طلب ليتوانيا في وقت لاحق اليوم الجمعة لمناقشة دخول شاحنات روسية إلى اوكرانيا، الأمر الذي اعتبره الاتحاد الاوروبي ”انتهاكا واضحا“ للحدود بين البلدين.

وقال وزير الخارجية الاوكراني في رسالة وجهها الى أعضاء المجلس ان ”القلق كبير لان الجانب الاوكراني لا يعلم بما تقله هذه القافلة وكذلك الصليب الاحمر“.

وسيستمع اعضاء المجلس الـ 15 الى مساعد الامين العام للامم المتحدة اوسكار فرنانديز تارانكو في وقت تخشى الدول الغربية ان تكون هذه القافلة تحوي معدات للانفصاليين الموالين لموسكو.

واكدت الخارجية الاوكرانية ان مسؤولين اوكرانيين منعوا من تفتيش الشاحنات فيما احجم الصليب الاحمر عن مرافقة القافلة لانه لم يتلق ”ضمانات امنية كافية“.

وطالبت وزارة الدفاع الاميركية روسيا الجمعة بان تسحب ”فورا“ قافلة المساعدات الانسانية التي وصلت الى مدينة لوغانسك، معقل الانفصاليين الموالين لموسكو، تحت طائلة فرض عقوبات جديدة، فيما اعتبر الامين العام للحلف الاطلسي اندرس فوغ راسموسن ان هذا الامر من شأنه ”تعميق الأزمة“.

وقال راسموسن في بيان أن دخول القافلة من دون موافقة اوكرانيا ”ومن دون أي مشاركة للجنة الدولية للصليب الاحمر“ يشكل ”انتهاكا صارخا للالتزامات الدولية لروسيا“ و“انتهاكا اضافيا للسيادة الاوكرانية من جانب روسيا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com