استقالة نائبة كندية من حزبها بسبب تأييده إسرائيل

استقالة نائبة كندية من حزبها بسبب تأييده إسرائيل

أوتاوا – أعلنت ”سناء حسينية“، النائبة في البرلمان الاتحادي الكندي عن الحزب الديمقراطي الجديد، استقالتها من الحزب بسبب سياسته المؤيدة لإسرائيل في عدوانها الأخير على غزة.

وأعربت ”حسينية“، في مدونتها على الإنترنت، عن حزنها للاستقالة من الحزب، الذي يعتبر ثاني أكبر حزب في كندا، وعزت السبب إلى مواقف وسياسات رئيس الحزب ”توماس مكلير“، الداعمة لإسرائيل، موضحة أن التغيير في مواقف حزبها جاءت على خلفية ضغوط داخلية وخارجية.

وأعلنت البرلمانية الكندية البالغة 39 عامًا من العمر، وهي من أصول تونسية، أنها ستواصل مشوارها نائبةً مستقلةً في البرلمان إلى حين إجراء الانتخابات القادمة العام المقبل.

من جانبه نفى رئيس الحزب، ”توماس مكلير“، اتهامات ”حسينية“، في بيان أدلى به عقب إعلانها عن الاستقالة، وقال إنه يؤيد حل الدولتين من أجل إنهاء النزاع الإسرائيلي الفلسطيني، مضيفًا أن ”حسينية“ لا تؤيد هذه السياسة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com