دعوة مصرية لاستئناف التفاوض بين إسرائيل والفلسطينيين

دعوة مصرية لاستئناف التفاوض بين إسرائيل والفلسطينيين

القاهرة- طلبت القاهرة من إسرائيل والفلسطينيين الالتزام مجددا بالهدنة ومواصلة التفاوض.

وقالت وزارة الخارجية المصرية إن ”مصر تعرب عن أسفها البالغ“ لاستئناف القتال في قطاع غزة.

وتابعت الوزارة في بيان أنها ”تواصل اتصالاتها الثنائية مع الجانبين لحثهما على الالتزام مجددا بوقف إطلاق النار والاستمرار في الانخراط بشكل إيجابي في المفاوضات“.

وأضافت أن الاستمرار في المفاوضات من شأنه أن يفتح الباب للتوصل إلى اتفاق يضمن وقفا طويل الأمد لإطلاق النار و“تحقيق مصلحة الشعب الفلسطيني خاصة في ما يتعلق بفتح المعابر وإعادة الإعمار“.

وذكرت القناة العاشرة في التلفزيون الإسرائيلي أن وفدا إسرائيليا برئاسة المستشار السياسي للسفارة الإسرائيلية في مصر إيال دانينو وصل الأربعاء إلى القاهرة لعقد لقاءات مع مسؤولين مصريين بشأن إمكانية استئناف مفاوضات التهدئة مع الفصائل الفلسطينية.

وكان الوفد الفلسطيني المفاوض غادر القاهرة صباح الأربعاء بعد انهيار الهدنة واتهم إسرائيل بأنها أضمرت إفشال المفاوضات، في حين قالت تل أبيب إنها لن تفاوض تحت تهديد الصواريخ.

وعبرت تل أبيب عما يشبه الرفض للمطالب الفلسطينية الرئيسية، وعلى رأسها إنشاء ميناء بحري في غزة، وتفعيل المطار، وعرضت مصر صيغة اتفاق لوقف إطلاق النار ترجئ قضيتي الميناء والمطار إلى ما بعد شهر من سريان الهدنة.

وقال عضو المكتب السياسي لحركة حماس وعضو الوفد الفلسطيني المفاوض في القاهرة عزت الرشق إن المفاوضات غير المباشرة مع إسرائيل تواجه انسدادا حقيقيا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com