رئيس الوزراء الإيطالي يبدأ زيارة إلى بغداد وأربيل

رئيس الوزراء الإيطالي يبدأ زيارة إلى بغداد وأربيل

بغداد- وصل رئيس الوزراء الايطالي ماتيو رينزي، الأربعاء، إلى العاصمة العراقية بغداد في زيارة رسمية تستغرق يوما واحدا، حسب مصدر في الخارجية العراقية.

وقال مصدر في وزارة الخارجية العراقية إن ”وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري استقبل، قبل ظهر اليوم، رئيس الوزراء الايطالي ماتيو رينزي في مطار بغداد الدولي“.

المصدر، الذي طلب عدم الكشف عن هويته، أوضح“ أن رينزي ”سيبحث مع المسؤولين العراقيين العلاقات الثنائية وتطورات الأحداث الأمنية في المنطقة“.

ولفت إلى أن رينزي ”سيزور، أيضا، أربيل قبل أن يعود جوا إلى روما في نفس اليوم“.

ولم يضف المصدر تفاصيل أخرى بشأن هوية الأشخاص الذين سيلتقيهم المسؤول الإيطالي في بغداد أو أربيل، وطبيعة القضايا التي سيجرى النقاش حولها في أربيل.

لكن وكالة الأنباء الإيطالية الرسمية ”آنسا“، قالت إن ”رينزي“ سيلتقي في بغداد كلا من الرئيس العراقي ”فؤاد معصوم“، ونظيره العراقي السابق ”نوري المالكي“، ونظيره العراقي المكلف ”حيدر العبادي“، بينما يلتقي في أربيل، ”مسعود بارازاني“رئيس إقليم شمال العراق، ليبحث معه عددا من الموضوعات المشتركة.

في سياق متصل، أعلنت العديد من وسائل الإعلام الإيطالية أن مجلسي الشيوخ والنواب في إيطاليا، سينعقدان، الأربعاء، من أجل بحث مسألة مساعدات السلاح التي تعتزم الحكومة الإيطالية تقديمها لجيش إقليم شمال العراق، وأن لجنة مشتركة من الدفاع والخارجية هي التي ستبحث الأمر.

وإثر استيلاء ”الدولة الإسلامية“ على مدينة الموصل، مركز محافظة نينوي (شمالي العراق) في حزيران/يونيو الماضي، أثار تقدمها السريع إلى حدود إقليم شمال العراق قلق بغداد والمجتمع الدولي.

وعلى خلفية ذلك، بدأت طائرات أمريكية منذ الـ 8 من آب/أغسطس الجاري شن غارات على أهداف تابعة لتنظيم ”الدولة الإسلامية“، بعدما أصدر الرئيس الأمريكي ”باراك أوباما“، توجيهات بهذا الخصوص، معللة ذلك بتهديد مقاتلي هذا التنظيم ”المصالح الأمريكية وإقليم شمال العراق المستقر“، وكذلك ”استهدافهم للأقليات“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة