إسرائيليون يعتصمون أمام منزل نتنياهو لمطالبته بالرحيل

إسرائيليون يعتصمون أمام منزل نتنياهو لمطالبته بالرحيل

احتشد عشرات الإسرائيليين مساء الثلاثاء أمام منزل رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، مساء الثلاثاء مطالبين إياه بالرحيل في أول ردة فعل بعد إعلان الشرطة الإسرائيلية أنها ستقدم نتنياهو للمحاكمة بسبب إدارته الفاسدة “لإسرائيل”.

وذكرت القناة العبرية العاشرة أن “عددًا من المواطنين المتظاهرين اعتصموا أمام منزل رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، يطالبونه بالرحيل عن الحكم، ويحملون لافتات مكتوب عليها نتنياهو إلى السجن، وأنهم لا يريدون فسادًا سياسيًا بل نزاهة”.

وأضافت القناة العبرية أن المتظاهرين طالبوا المحكمة الإسرائيلية بعدم التهاون في قضايا الفساد السياسي وملاحقة أي قائد مرتش أو فاسد، وعدم قبول الطعن في القضية المتعلقة برئيس الوزراء.

وكانت الشرطة الإسرائيلية قررت رفع لائحة اتهام بحق رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو تتهمه بتلقي الرشاوي والفساد وخيانة الأمانة، وأعلنت أنها ستقدمها اليوم أو غدًا للنظر فيها.

وأكدت أن هناك “أدلة كافية” ضد رئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو في قضيتي فساد تتمثل بـ” وتزوير وقبول هدايا باهظة الثمن”، مطالبة الشخصيات السياسية والمؤسسات بعدم التدخل والتأثير على قرارات المحكمة الإسرائيلية.