البرلمان الأوروبي يدعو إلى إلغاء حالة الطوارئ في تركيا

البرلمان الأوروبي يدعو إلى إلغاء حالة الطوارئ في تركيا

المصدر: أ ف ب

ندّد البرلمان الأوروبي، اليوم الخميس، بـ“تدهور وضع دولة القانون في تركيا“، مطالبًا بإنهاء حالة الطوارئ التي قال إنها تستخدم ذريعة لاعتقال معارضين وصحافيين بشكل تعسفي.

وتبنَّى النواب الأوروبيون خلال جلسة عامة في ستراسبورغ برفع الأيدي قرارًا أعربوا فيه عن ”قلقهم البالغ حيال التدهور القائم للحريات، والحقوق الأساسية، ودولة القانون في تركيا“.

واعتبر البرلمان أن حالة الطوارئ التي أُعلنت منذ محاولة الانقلاب في تموز/يوليو 2016 ”تُستخدم حاليًا لإسكات المعارضين، وتتجاوز إلى حدٍ بعيد الإجراءات المشروعة للتصدي للتهديدات التي تطال الأمن القومي“.

وأضاف أن ”محاولة الانقلاب تستخدم حاليًا ذريعة لتجريم المعارضة المشروعة والسلمية، ومنع وسائل الإعلام والمجتمع المدني من ممارسة حرية التعبير سلميًا“.

وكانت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي، فيديريكا موغيريني، ندّدت الثلاثاء أمام النواب بتمديد حالة الطوارئ، وقالت إن ”التوجه السلبي حول وضع حقوق الإنسان في البلاد لم يتغير“.

وإذ أدان الاعتقالات الأخيرة بحق معارضين رفضوا العملية العسكرية التركية في عفرين شمال سوريا، شدّد البرلمان الأوروبي على ”قلقه البالغ للتداعيات الإنسانية“ لهذا الهجوم، محذرًا ”من الاستمرار في أعمال غير متكافئة“.

ويلتقي قادة الاتحاد الأوروبي الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في 26 آذار/مارس في فارنا البلغارية لعرض العلاقات بين الجانبين.